الذهب يحافظ على معظم مكاسبه واليورو يحاول الإنتعاش مجدداً

Investing.com – تراجع اليورو دولار من أعلى مستوياته خلال تداولات أمس ليكمل هذا الهبوط خلال الفترة الآسيوية هذا اليوم، وجاء هذا مع عودة قوة الدولار الأمريكي، ولكن مع إفتتاح الأسواق الأوروبية بات اليورو يحاول الإرتفاع مجدداً ولكنه يبقى دون مستوى الدولار وستة سنتاً لليورو الواحد رغم غياب بيانات أوروبية مؤثرة.
ولا يزال الإسترليني ضعيفاً مقابل الدولار الأمريكي وسط الشكوك من إنتعاش الاقتصاد البريطاني بالكامل بعد خروجه من الإتحاد الأوروبي منتظراً بيانات بريطانية داعمة.
وأما الدولار ين فعاد الى ليداول فوق مستوى المئة وستة عشرة يناً للدولار الواحد وسط تراجع بيانات يابانية صدرت في الصباح الباكر.
ويشهد الذهب حفاظاً على معظم مكاسبه ليتماسك فوق مستوى الألف ومئة وخمس وثمانين دولاراً للأونصة محاولاً العودة لإختراق سعر الألف ومئة وتسعين دولاراً للأونصة.