مقالات

5 ترليون دولار: نفقات الولايات المتحدة على الحروب منذ أحداث 11 أيلول

منذ عام 2001، تساوي التكلفة الإجمالية للحروب من ميزانية الولايات المتحدة 4،79 تريليون دولار وفق تقرير نشره معهد واتسن التابع لجامعة براون.

يتزامن التقرير مع الذكرى الخامسة عشر لأحداث 11 أيلول/سبتمبر، ولا يزال 10 آلاف جندي في أفغانستان وحوالي 6 آلاف جندي في العراق.

الأرقام هائلة لدرجة أنّ المرء عاجز عن استيعابها، وفق نيتا كروفرد التي كتبت التقرير الذي إستثنى كلفة الحياة البشرية والحرب في الدول الأخرى.

للفترة الممتدة من أيلول/سبتمبر 2001 وآب/أغسطس 2016، تبدو الأرقام كالتالي:
تكلفة الحروب في العراق وأفغانستان وباكستان وسوريا: 1،7 ترليون دولار بالإضافة إلى مبلغ 103 مليار دولار مطلوب للعام 2017
تكلفة إجراءات منع الإرهاب لدى الأمن الوطني:  548 مليار دولار
ميزانية البنتاغون المخصصة للحرب على الإرهاب:  733 مليار دولار
نفقات المحاربين القدامى:  213 مليار دولار
الفائدة المترتبة على اقتراض المال للإنفاق على الحروب:  453 مليار دولار
التكاليف التقديرية المستقبلية على الحاجات الطبية للمحاربين القدامى حتى عام 2053:  1 ترليون دولار
المبالغ المطلوبة من وزارة الخارجية وأمن الوطن ووزارة الدفاع للعام 2017:  103 مليار دولار

بالإضافة إلى هذه التكاليف، يقدّر التقرير أن تصل الفائدة المتراكمة على الاقتراض من أجل الحروب إلى مبلغ 7،9 ترليون الدولار الصادم مع حلول عام 2053، ما لم يغيّر الكونجرس طريقة إنفاقه على الحروب.

ويشدّد التقرير أنّ الحرب كلّفت عشرات الآلاف من الناس وظائفهم وحدّت من الاستثمارات في القطاعات غير العسكرية وفي مجال البنية التحتية العامة مثل المرافئ والطرقات العامة والجسور والقطارات والمياه ومنشآت الكهرباء.

المواضيع
المزيد

قد يهمّك أيضاً

اترك تعليقاً

إغلاق
إحصل على أهم الأحداث
مباشرة إلى بريدك الإلكتروني
إحصل على
مباشرة إلى بريدك الإلكتروني
أهم الأحداث