Tradersup.com

أستقرار الإسترليني في ظل الانتخابات البريطانية والدولار عند أدنى مستوى في 3 أسابيع

أستقرار الإسترليني في ظل الانتخابات البريطانية والدولار عند أدنى مستوى في 3 أسابيع

يوليو 7, 2024
أخبار العملات

وصل سعر الدولار بالقرب من أدنى مستوياته خلال ثلاثة أسابيع يوم أمس الجمعة، وذلك قبل صدور بيانات الوظائف الأميركية التي من المتوقع أن تؤثر على توقعات أسعار الفائدة. في المقابل، حافظ الجنيه الإسترليني على استقراره مع اقتراب حزب العمال من تحقيق فوز كبير في الانتخابات البرلمانية البريطانية. وفي أحدث التعاملات فى أسواق العملات، بلغ سعر الجنيه الإسترليني 1.27575 دولار، دون تغير يُذكر عن التعاملات المبكرة وقريبًا من أعلى مستوى له في ثلاثة أسابيع عند 1.27765 دولار الذي سجله يوم الأربعاء، وقد حقق الجنيه مكاسب بنسبة 0.9% خلال الأسبوع، وهو أفضل أداء أسبوعي له منذ منتصف مايو/أيار، ليصبح العملة الرئيسية الأقوى أداءً مقابل الدولار هذا العام بمكاسب بلغت 1.2%، وفقًا لرويترز.

ويُتوقع أن يحصل حزب العمال على 410 مقاعد من أصل 650 في البرلمان، مما يوفر للمستثمرين نوعًا من الاستقرار بعد فترة طويلة من التقلبات في عهد حزب المحافظين.

وأما اليورو، فلم يشهد تغيرًا كبيرًا، واستقر عند 1.0816 دولار، حيث أحجم المتداولون عن اتخاذ رهانات كبيرة قبيل الجولة الثانية من الانتخابات الفرنسية يوم الأحد، وتشير استطلاعات الرأي إلى عدم تمكن حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف من تحقيق الأغلبية، وقد ارتفعت العملة الموحدة بنسبة تقارب 1% خلال الأسبوع، مسجلةً أفضل أداء أسبوعي لها هذا العام.


ومع عودة المتداولين الأميركيين من عطلة يوم الاستقلال، يتركز الاهتمام على تقرير الوظائف غير الزراعية المقرر صدوره في وقت لاحق اليوم، ومن المتوقع أن يُظهر التقرير إضافة 190 ألف وظيفة في يونيو/حزيران، مقارنةً بزيادة قدرها 272 ألف وظيفة في مايو/أيار، وفقًا لاستطلاع أجرته رويترز لآراء خبراء الاقتصاد. كما أظهرت البيانات الاقتصادية مؤشرات على تباطؤ الاقتصاد الأميركي، مما زاد من التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي قد يخفض أسعار الفائدة قريبًا، ويعتقد المتداولون بنسبة 73% أن التخفيض قد يحدث في سبتمبر/أيلول، وفقًا لأداة فيد ووتش التابعة لـ CME.

ومن جهة أخرى، تراجع مؤشر الدولار الامريكى، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.1% ليصل إلى 105.05 نقطة، بالقرب من أدنى مستوياته منذ منتصف يونيو/حزيران. وارتفع الين بنسبة 0.16% لليوم الثاني على التوالي، وهي سابقة منذ بداية يونيو/حزيران. وفي أحدث التعاملات، سجل 161.095 مقابل الدولار، مبتعدًا تدريجيًا عن أدنى مستوى له في 38 عامًا عند 161.96 الذي وصل إليه يوم الأربعاء.

وارتفع الدولار الأسترالي بنسبة 0.16% ليصل إلى 0.6736 دولار أميركي، مقتربًا من أعلى مستوياته في ستة أشهر، بينما استقر الدولار النيوزيلندي عند 0.6121 دولار، وتراجعت قيمة بيتكوين بنسبة 2% لتصل إلى 57088 دولار، مما يجعلها قريبة من أدنى مستوى لها في شهرين والذي سجلته أمس الخميس.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى