Stock Marketالأخبار

الاسهم الامريكية ترتفع بحذر قبيل صدور تقرير حول مؤشر التصنيع

Investing.com – أشارت العقود الآجلة لأسهم وول ستريت الى ارتفاع خلال تداولات اليوم الاثنين مع بدء الربع الثاني، فيما يترقب المستثمرون القراءات حول النشاط الصناعي في الولايات المتحدة.

وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز 30 بنسبة 10 نقاط، أو 0.05٪، بحلول الساعة 6:53 فيما ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 أقل من نقطة، أو 0.01٪، وارتفع كذلك مؤشر ناسداك 100 بنسبة 5 نقاط، أو 0.09٪.

أما على الصعيد الاقتصادي، يترقب المشاركون في السوق لليوم الاثنين صدور عدد من التقارير منها مؤشر مدراء المشتريات الصناعي لشهر مارس في الساعة 10:00 صباحا بتوقيت جرينتش ، والذي سيتم نشره بالتزامن مع مؤشر الانفاق على البناء.

وأعطت علامات نمو المصنع المتفائل في منطقة اليورو وقطاع الصناعات التحويلية العالمي دفعة قوية في الربع الثاني.

وارتفع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي لألمانيا وفرنسا وإيطاليا مقارنة بالشهر السابق، حيث أدى تحسن الاقتصاد العالمي إلى زيادة الطلب على الصادرات في أكبر الاقتصادات في المنطقة.

وفي المملكة المتحدة، سجل نشاط الصناعات التحويلية انخفاضا غير متوقع في شهر مارس، حيث انخفض إلى أدنى مستوى له منذ أربعة أشهر مع استمرار الضغوط التضخمية في البناء.

وفي مكان آخر، سجلت المصانع في معظم أنحاء آسيا شهر آخر من النمو القوي في مارس. وقادت الصين مرة أخرى الطريق، مع توسع مؤشر الصناعات التحويلية الرسمي بأسرع وتيرة في ما يقرب من خمس سنوات، في حين أظهرت الدراسات الاستقصائية للمصانع نموا مشجعا كذلك في اليابان والهند وكثير من دول آسيا الناشئة.

وبالعودة الى الوراء، سوف تستمر خطابات عدد من مسؤولين الاحتياطي الفيدرالي (الاحتياطي الفيدرالي) لليوم الاثنين.

سيكون هناك ثلاثة متحدثين لمجلس الاحتياطي الفدرالي على التقويم لليوم الاثنين. ومن المتوقع أن يكون خطاب رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك وليام دادلي الأكثر أهمية، وذلك في تمام الساعة 10:30 بالتوقيت الشرقي لمناقشة الظروف المالية.

وسيتحدث رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا باتريك هاركر في الساعة 3:00 بتوقيت جرينتش في حين سيقوم رئيس بنك الاحتياطي الفدرالي في ريتشموند جيفري لاكر بإعطاء ملاحظاته في الساعة التاسعة مساءا.

وعلى صعيد البيانات، يترقب المسثتمرون تقرير حول مبيعات السيارات في الولايات المتحدة الأمريكية لشهر مارس والإنفاق على البناء بالإضافة الى مؤشر مدراء التصنيع الساعة 10.00 صباحا.

لا يتوقع خبراء السوق أن يقوم بنك الاحتياطي الفدرالي برفع أسعار الفائدة مرة أخرى حتى يونيو. فيما يتوقع تجار العقود الآجلة فرصة 50٪ لرفع أسعار الفائدة في اجتماع بنك الاحتياطي الفدرالي في يونيو، وفقا لأداة رصد الاحتياطي الفدرالي Investing.com ، فيما كانت الاحتمالات لزيادة بنسبة 75٪ في سبتمبر.

تأرجحت أسعار النفط بين المكاسب والخسائر الصغيرة خلال التعاملات الأوروبية لليوم الاثنين بعد أن وصلت إلى أعلى مستوى فى نحو أربعة أسابيع وسط تفاؤل بأن أوبك ستمدد صفقة خفض الإنتاج بعد يونيو.

وارتفع النفط الخام بنسبة 5٪ الأسبوع الماضي، وهو أكبر ارتفاع أسبوعي في أربعة أشهر، مدعوما باالتفاؤل المتزايد بأن المنتجين الرئيسيين سيحافظون على الإنتاج المغطى في النصف الثاني من العام.

واسقرت عقود النفط الخام دون تغيير عند 50.60 دولار بحلول الساعة 6.56 صباحا في حين تراجعت عقود برنت بنسبة 0.09٪ ليصل إلى 53.48 دولار.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى