Tradersup.com

البيانات الأمريكية تضعف سعر الدولار

البيانات الأمريكية تضعف سعر الدولار

يونيو 28, 2024
مؤشر الدولار الأمريكي USDX

صدرت مؤخرًا بيانات هامة للاقتصاد الأمريكي تشمل الناتج المحلي الإجمالي، البطالة، والسلع المعمرة، مما أدى إلى انخفاض فوري في قيمة الدولار الأمريكي. في الساعة 15:44 بتوقيت الرياض، تم تداول مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات أخرى، بانخفاض 0.2% ليصل إلى 105.85.

أداء الاقتصاد الأمريكي

نمت الاقتصاد الأمريكي بنسبة 1.4% في الربع الأول، متجاوزًا توقعات الخبراء التي كانت تشير إلى نمو بنسبة 1.3%. هذا النمو أقل بكثير من نمو الربع الأخير من العام الماضي الذي بلغ 3.4%.

بيانات السلع المعمرة والبطالة

سجل مؤشر طلبات السلع المعمرة الأساسية لشهر مايو انكماشًا بنسبة -0.1%، بينما كان الخبراء يتوقعون نموًا بنسبة 0.2%، وهو تباطؤ واضح مقارنة بالقراءة السابقة التي كانت 0.4%. أما بالنسبة لبيانات البطالة، فقد تلقى الاقتصاد الأمريكي 233 ألف طلب إعانة بطالة هذا الأسبوع، أقل من التوقعات التي كانت تشير إلى 236 ألف طلب. تم تعديل بيانات الأسبوع الماضي لترتفع إلى 239 ألف طلب، مما رفع متوسط طلبات إعانة البطالة في الأربعة أسابيع إلى 236 ألفًا.
فيما يخص مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي، فقد سجل زيادة بنسبة 3.7% في الربع الأول مقارنة بـ 2% في الربع الماضي، وهو أعلى من توقعات الخبراء عند 3.6%.

أداء العملات العالمية

اليورو قبل الانتخابات الفرنسية. ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% ليصل إلى 1.0688، مرتدًا قليلاً بعد أن كان يتداول عند 1.0666 يوم الأربعاء. من المتوقع أن تبدأ الانتخابات الفرنسية في نهاية هذا الأسبوع، والتي قد تؤثر على العملة الموحدة بسبب الاضطرابات السياسية الناتجة عن الانتخابات المفاجئة التي أجراها الرئيس إيمانويل ماكرون. ويرى محللو ING أن اليورو لا يزال غير جذاب حتى تتضح الرؤية بشأن التصويت الفرنسي، مع توقعات بأن المستويات الرئيسية التالية لزوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي ستكون 1.0650 و1.0600.

الجنيه الإسترليني قبل الانتخابات العامة

ارتفع زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% ليصل إلى 1.2631. يتداول الجنيه الإسترليني في نطاق ضيق قبل الانتخابات العامة الأسبوع المقبل، حيث يعتمد مستقبل العملة على الحكومة القادمة وخططها لإصلاح الاقتصاد الراكد.

ضعف الين الياباني

في آسيا، انخفض زوج الين الياباني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% ليصل إلى 160.59، بعد أن لامس الين أضعف مستوياته مقابل الدولار منذ ديسمبر 1986 يوم الأربعاء. استمر الضغط على العملة اليابانية رغم التحذيرات المتكررة من المسؤولين اليابانيين من احتمال التدخل في مواجهة التقلبات المفرطة. من جانبه فقد أشار ماساتو كاندا، كبير دبلوماسيي العملة اليابانية، إلى أن السلطات اليابانية “قلقة للغاية وفي حالة تأهب قصوى” بشأن الانخفاض السريع للين. على الرغم من أن التدخلات في سوق الصرف الأجنبي تعتبر إجراءً مؤقتًا للحد من التقلبات، إلا أنها ليست حلاً لمشكلة الين الهيكلية.

الدولار الأمريكي مقابل اليوان الصيني

ارتفع زوج الدولار الأمريكي مقابل اليوان الصيني بشكل هامشي ليصل إلى 7.2689، محومًا عند أعلى مستوى له في سبعة أشهر يوم الخميس، بعد سابع تثبيت ضعيف على التوالي في منتصف المدة من قبل بنك الصين الشعبي.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى