Tradersup.com

التوقعات الاسبوعية لمؤشر الدولار الامريكى DXY والانظار تتجه صوب التضخم الامريكى

التوقعات الاسبوعية لمؤشر الدولار الامريكى DXY والانظار تتجه صوب التضخم الامريكى

ديسمبر 18, 2023
مؤشر الدولار الأمريكي USDX

كما كان الاغلاق الاسبوع الماضى يستقر سعر مؤشر الدولار الامريكى DXY والذى يقيس أداء العملة الامريكية مقابل باقى العملات الرئيسية الاخرى فى محاولات للارتداد لاعلى مستقرا حول مستوى 102.60 وقت كتابة التحليل وطالت خسائره الاسبوع الماضى مستوى الدعم 101.77 الادنى لمؤشر الدولار منذ ثلاثة أشهر. وكانت قد رحبت الاسواق المالية. وذلك بعد أن بدا أن بنك الاحتياطي الفيدرالي الامريكى أعطى إشارة نحو الآمال التي دفعت أسواق وول ستريت إلى الارتفاع منذ عيد الهالوين. ولم يتراجع رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول في مؤتمر صحفي الاسبوع الماضى بقوة عن توقعات المتداولين بأن التضخم الامريكى قد هدأ بدرجة كافية حتى يتحول البنك المركزي الامريكى إلى خفض أسعار الفائدة بعد رفعها بشكل كبير منذ أوائل العام الماضي.

وحسب تداولات سوق الاسهم الامريكية قفز مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 15% تقريبًا منذ أواخر أكتوبر/تشرين الأول وسط آمال متزايدة في مثل هذا التحول. حيث لا تؤدي أسعار الفائدة المنخفضة إلى تعزيز أسعار جميع أنواع الاستثمارات فحسب، بل إنها تخفف أيضًا الضغط على الاقتصاد والنظام المالي. وكانت قد أدت الآمال في إجراء بنك الاحتياطي الفيدرالي عدة تخفيضات في أسعار الفائدة الامريكية في عام 2024 إلى انخفاض عوائد سندات الخزانة في سوق السندات، مما يؤدي بدوره إلى تخفيف الضغط على سوق الأسهم.

وكان قد أنخفض العائد على السندات لأجل 10 سنوات بشكل أكبر يوم الجمعة. وانخفض إلى 3.91% من 3.92% في وقت متأخر من يوم الخميس. وكان المؤشر قد تجاوز 5% في أكتوبر/تشرين الأول وبلغ أعلى مستوياته منذ عام 2007. ومع انخفاض التضخم عن ذروته، يتوقع بنك أوف أمريكا 152 تخفيضًا في أسعار الفائدة من البنوك المركزية حول العالم في عام 2024. وسيكون هذا هو العام الأول منذ عام 2020 الذي تتجاوز فيه التخفيضات الزيادات.

وبطبيعة الحال، يقول بعض المستثمرين الأكثر حذراً بإن الأسواق تفوقت على نفسها في حماستها. ويبدو أن التحركات الكبيرة تعتمد على قيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بإنجاز ما كان يعتبر مهمة شبه مستحيلة منذ وقت ليس ببعيد.

وكان هدف بنك الاحتياطي الفيدرالي هو إبطاء الاقتصاد الامريكى وخفض أسعار الاستثمارات بما يكفي من خلال أسعار الفائدة المرتفعة للسيطرة على التضخم. ومن ثم يتعين عليه تخفيف الفرامل في الوقت المناسب تمامًا. وإذا انتظرت طويلاً، فقد يسقط الاقتصاد الامريكى في ركود مؤلم. وإذا تحرك في وقت مبكر للغاية، فقد يتسارع التضخم من جديد ويضيف البؤس للجميع. وبالإضافة إلى ذلك، يقول العديد من النقاد بإن عدد تخفيضات أسعار الفائدة التي يتوقعها المتداولون في عام 2024 لا يبدو محتملاً إلا إذا وقع الاقتصاد الأمريكي في حالة ركود.

التحليل الفني لمؤشر الدولار الأمريكي:

يواصل مؤشر عملة الدولار الامريكى DXY التداول تحت خط المتوسط المتحرك لمدة 100 ساعة على الرغم من الارتداد المتأخر. ويبدو أيضًا أن مؤشر الدولار USDX على وشك الدخول في ظروف ذروة الشراء في مؤشر القوة النسبية على إطار 14 ساعة. وعلى المدى القريب وحسب الاداء على شارت الساعة، يبدو أن مؤشر الدولار USDX يتم تداوله ضمن تشكيل قناة صعودية. ويبدو أيضًا أن مؤشر القوة النسبية لإطار 14 ساعة يدعم الاتجاه الصعودي على المدى القصير حيث يقترب من مستويات التشبع الشرائي. ولذلك، سوف يتطلع المضاربون على الارتفاع – الثيران- إلى تمديد سلسلة المكاسب الحالية نحو 102.79 أو أعلى إلى المقاومة 102.98. ومن ناحية أخرى، سوف يتطلع المضاربون على الانخفاض – الدببة- إلى الانقضاض على الأرباح عند حوالي 102.375 أو أقل عند الدعم 102.168.

وعلى المدى البعيد وحسب الاداء على الرسم البياني اليومي، يبدو أن مؤشر الدولار الأمريكي DXY يتداول ضمن قناة هابطة. ويبدو أيضًا أن مؤشر القوة النسبية على مدى 14 يومًا يدعم ميلًا هبوطيًا طويل المدى حيث يقترب من مستويات ذروة البيع. ولذلك، سوف يتطلع المضاربون على الانخفاض – الدببة- إلى تمديد سلسلة الانخفاضات الحالية عند حوالي 101.77 أو أقل عند الدعم 100.98. ومن ناحية أخرى، سيستهدف المضاربون على الارتفاع – الثيران- الأرباح عند حوالي 103.39 أو أعلى عند المقاومة 104.18.

شارت مؤشر الدولار الامريكى DXY

هذا الشارت من منصة tradingview

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى