ArabicTrader.com

العملات الرقمية تعود للمنطقة الخضراء ولا أحد يريد بيع البيتكوين

العملات الرقمية تعود للمنطقة الخضراء ولا أحد يريد بيع البيتكوين
بيتكوين

بدأ سوق العملات المشفرة تداولات هذا الأسبوع باللون الأخضر، حيث ابتهج المتداولون بدخول شركة بلاك روك في مجال ترميز الأصول والآمال بشأن بداية دورة التيسير النقدي للبنوك المركزية حول العالم.

تم تداول البيتكوين، أكبر الأصول الرقمية في العالم، فوق مستوى 67 ألف دولار، بزيادة بنسبة 1% على مدار 24 ساعة الماضية، فيما يتم تداول الإيثريوم عند مستوى 3453 دولار مرتفعةً بنسبة 1% فوق.

googletag.cmd.push(function() { googletag.display(‘div-gpt-ad-1674471255125-0’); });

يعزو برادلي بارك، المحلل في (كريبتو كوانت – CryptoQuant)، المكاسب الأخيرة إلى إطلاق شركة إدارة الأصول العملاقة “بلاك روك” رسمياً صندوق الأصول المميز الخاص بها على شبكة “إيثريوم”. إذ سيتم تمثيل صندوق السيولة الرقمية المؤسسية “BlackRock USD” بواسطة رمز BUIDL القائم على تقنية سلاسل الكتل “بلوكشين”، وهو مدعوم بالكامل بالنقد وأذون الخزانة الأميركية واتفاقيات إعادة الشراء، وسيوفر العائد المدفوع عبر blockchain Rails يومياً لحاملي الرمز المميز.

وقالت بلاك روك إن شركة “Securitize” ستعمل كوكيل تحويل ومنصة للترميز، في حين أن “بنك أوف نيويورك (NYSE:BK) ميلون” سيكون أمين الحفظ على أصول الصندوق.

وفي الوقت نفسه، تشهد صفقات البيع التي تراهن ضد البيتكوين والأثيريوم خسائر كبيرة. حيث تظهر بيانات (كوين جلاس – CoinGlass) أنه تمت تصفية أكثر من 100 مليون دولار من مراكز العقود الآجلة ذات الرافعة المالية خلال الـ 24 ساعة الماضية، مع حوالي 60 مليون دولار في مراكز بيع بيتكوين و42.8 مليون دولار في مراكز بيع الأثيريوم.

وفي الوقت نفسه، قد ترتفع عملة البيتكوين مع تباطؤ ضغوط البيع من صندوق Grayscale Bitcoin Trust (GBTC). حيث يشير المحللون إلى بيع أسهم (جينسيس – Genesis) كان سببًا لارتفاع تدفقات صندوق GBTC إلى الخارج.

ومن ناحية أخرى، تستمر عوامل الاقتصاد الكلي في دعم السوق بشكل ملحوظ. ففي الأسبوع الماضي، قام البنك الوطني السويسري بتخفيض سعر الفائدة القياسي بشكل غير متوقع، حيث بدأ دورة التيسير النقدي عالميًا. كما خفض البنك المركزي المكسيكي أسعار الفائدة، وقام بنك الاحتياطي الفيدرالي، والبنك المركزي الأوروبي، وبنك إنجلترا بوضع الأساس لفكرة خفض أسعار الفائدة في الأشهر المقبلة.

لا أحد يريد بيع البيتكوين

وعلى الرغم من ارتفاع سعر بيتكوين مؤخرًا إلى مستويات قياسية جديدة فوق ٧٠ ألف دولار، فإن النشاط الحقيقي على سلسلة الكتل الخاصة بالبيتكوين يتقدم ببطء، ولا يتسارع.

وقال محللون في شركة الأبحاث (بلوك وير سوليوشنز – Blockware Solutions) في الإصدار الأخير من نشرة (بلوك وير إنتلجنس – Blockware Intelligence) الإخبارية: “متوسط حجم التحويل على السلسلة (المقوم بالدولار الأمريكي) أقل بكثير من ذروة السوق الصاعدة لعام 2021”. مشيرون إلى أنه لا أحد يريد بيع البيتكوين.

فيما بلغ متوسط حجم التحويل لمدة سبعة أيام و14 يومًا أقل من 200000 دولار، وهو بعيد كل البعد عن المستويات التي شوهدت خلال السوق الصاعدة في عام 2021، وفقًا للبيانات التي تتبعها (جلاس نود – Glassnode).

كان احتضان وول ستريت لصناديق الاستثمار المتداولة للبيتكوين الفورية المدرجة في بورصة ناسداك هو السبب الرئيسي لارتفاع البيتكوين الأخير. بمعنى آخر، تركز حجم السيولة الفوري في صناديق الاستثمار المتداولة، وهو ما يفسر أيضًا انخفاض السيولة على البلوكشين.

ومع ذلك، تشير مقاييس أخرى أيضًا إلى أن المستثمرين الذين نجوا من السوق الهابطة لعام 2022 يتمسكون بمخزونهم من العملات متوقعين استمرار ارتفاع الأسعار.

على سبيل المثال، فإن النسبة المئوية لمعروض البيتكوين الذي كان نشطًا آخر مرة منذ ثلاث إلى خمس سنوات تستمر في الزيادة. ويتوقع العديد من المحللين أن يرتفع سعر البيتكوين إلى ستة أرقام في الأشهر المقبلة، ليصل في النهاية إلى ذروته فوق 150 ألف دولار.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى