fxstreet

الفوركس اليوم: الدولار يستفيد من حالة النفور من المخاطرة مع بداية الأسبوع

إليك ما تحتاج إلى معرفته يوم الاثنين، 9 مايو / أيار:

 

حالة النفور من المخاطرة في أجواء السوق تساعد الدولار في العثور على الطلب كملاذ آمن في بداية الأسبوع الجديد ويستقر مؤشر الدولار الأمريكي DXY عند أعلى مستوياته منذ نوفمبر / تشرين الثاني 2002 فوق منطقة 104.00. سوف يتم عرض بيانات ثقة المستثمرين Sentix في الأجندة الاقتصادية الأوروبية. لن تكون هناك أي بيانات عالية التأثير من الولايات المتحدة يوم الاثنين، مما يشير إلى أن معنويات السوق من المرجح أن تستمر في قيادة الأسواق المالية.

 

انعكاسًا لمزاج السوق السيء، تنخفض العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية ما بين 0.85٪ و 1٪ في وقت مبكر من الجلسة الأوروبية. في الوقت نفسه، تتحرك عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات، التي ارتفعت بنسبة 7٪ الأسبوع الماضي، بشكل عرضي فوق منطقة 3.1٪. خلال الجلسة الآسيوية، كشفت بيانات من الصين أن الفائض التجاري اتسع إلى 51.12 مليار دولار في أبريل / نيسان. على أساس سنوي، انخفضت الواردات بنسبة 2٪ وارتفعت الصادرات بنسبة 3.9٪ في نفس الفترة.

 

في تقرير نُشر خلال عطلة نهاية الأسبوع، قال صندوق النقد الدولي IMF إنهم يتوقعون أن يكون النمو العالمي قريبًا من متوسط ​​ما قبل الوباء البالغ 3.5٪. أضاف صندوق النقد الدولي IMF في نشرته أنه “لا يزال من الممكن أن يتباطأ بشكل أكبر مما كان متوقعا، ويمكن أن يرتفع التضخم بشكل أعلى من المتوقع”. “قد يكون هذا أكثر بروزًا في أجزاء من أوروبا، نظرًا لاعتمادها العالي نسبيًا على واردات الطاقة الروسية”.

 

ينخفض زوج يورو/دولار EUR/USD نحو منطقة 1.0500 في وقت مبكر من صباح يوم الاثنين في أوروبا. قال مدير السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، لصحيفة فاينانشيال تايمز يوم الاثنين، إن على الاتحاد الأوروبي دراسة مصادرة احتياطيات النقد الأجنبي الروسية المجمدة من أجل المساعدة في دفع تكاليف إعادة بناء أوكرانيا بعد الحرب. في الوقت نفسه، أكد عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي ECB أولي رين أنهم قد يبدأون في رفع معدلات الفائدة في يوليو / تموز، ولكن هذا التعليق فشل في مساعدة العملة الموحدة في العثور على طلب.

 

بعد الانخفاض الحاد خلال الأسبوع الماضي، لا يزال زوج استرليني/دولار GBP/USD في حالة تراجع مع بداية الأسبوع الجديد، حيث شوهد آخر تداول في الزوج عند أدنى المستويات منذ يونيو / حزيران 2020 حول منطقة 1.2270.

 

مدعومًا من قوة الدولار واسعة النطاق، يصمد زوج دولار/ين USD/JPY فوق منطقة 131.00 ويقترب من أعلى مستوياته خلال عدة عقود عند منطقة 131.25 المسجلة في أواخر أبريل / نيسان.

 

سجل الذهب خسائر للأسبوع الثالث على التوالي، حيث يتداول في المنطقة السلبية بالقرب من منطقة 1870 دولار في وقت مبكر من يوم الاثنين. على الرغم من ذلك فإن بيئة النفور من المخاطرة تساعد المعدن النفيس على الحد من خسائره في الوقت الحالي، إلا أن ارتفاع آخر في عوائد السندات الأمريكية قد يجبر الزوج على الاستمرار في الانخفاض.

 

انخفضت عملة بيتكوين Bitcoin بشكل حاد خلال عطلة نهاية الأسبوع ومددت الانخفاض في وقت مبكر من يوم الاثنين. شوهد آخر تداول في زوج بيتكوين/دولار BTC/USD عند أدنى المستويات منذ أواخر يناير / كانون الثاني عند منطقة 33500 دولار، منخفضاً بنسبة 1.7٪ على أساس يومي. أغلقت عملة إثريوم Ethereum الأيام الأربعة السابقة في المنطقة السلبية وفشلت في التخلص من الضغط الهبوطي. في وقت نشر هذا التقرير، كان زوج إثريوم/دولار ETH/USD منخفضاً بنسبة 3٪ خلال اليوم عند منطقة 2430 دولار.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى