fxstreet

توقعات أسعار الذهب: إلى متى يمكن أن يدافع زوج الذهب/الدولار XAU/USD عن منطقة 1700 دولار؟

تعود أسعار الذهب إلى المنطقة الحمراء، وكسر منطقة 1700 دولار أمر لا مفر منه.
يسعى المستثمرون إلى ملاذ آمن في الدولار الأمريكي، حيث ترتفع عوائد سندات الخزانة على خلفية دعوات رفع معدل الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بمقدار 100 نقطة أساس.
لا يزال زوج الذهب/الدولار XAU/USD تحت رحمة معنويات البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed وحركة أسعار الدولار الأمريكي.

 

يتلاشى ارتداد أسعار الذهب الرائع هذا الخميس، وعلى الرغم من ذلك فإنه لا يزال فوق حاجز منطقة 1700 دولار، بعد أن شهدت انخفاض حاد إلى أدنى المستويات الجديدة خلال 11 شهر عند منطقة 1707 دولار المسجلة في اليوم السابق.

كسر المعدن اللامع نطاق تماسك هذا الأسبوع نحو الاتجاه الهابط واستأنف زخم الأسبوع الماضي الهبوطي. لا تزال السيطرة الكاملة للدببة بعد حركة مستدامة فيما دون حاجز منطقة 1800 دولار الهامة يوم 6 يوليو / تموز.

أسعار الذهب تحت رحمة الدولار الأمريكي

شهد الدولار الأمريكي حركة سعرية جيدة في الاتجاهين يوم الأربعاء بعد صدور مؤشر أسعار المستهلك CPI الهام للغاية. في رد فعل مبدئي على بيانات التضخم الأمريكية من الدرجة الأولى، ارتفع الدولار إلى أعلى مستوياته الجديدة خلال عقدين من الزمن في مقابل نظرائه الرئيسيين عند منطقة 108.58. ومع ذلك، فشل الثيران في الحفاظ على مستويات أعلى وسط موجة متجددة من النفور من المخاطرة في الأسهم العالمية.

 

التضخم في الولايات المتحدة يسجل ارتفاعات قياسية في يونيو / حزيران

 

ارتفع المؤشر الذي يتم مراقبته بشكل وثيق من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، التضخم الأمريكي، إلى 9.1٪ على أساس سنوي في يونيو / حزيران في مقابل 8.8٪ المتوقعة، مسجلاً أعلى مستوياته خلال أربعة عقود. مؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي، الذي يستثني أسعار المواد الغذائية والطاقة المتقلبة، جاء عند 5.9٪ في نفس الفترة من 6٪ السابقة ولكنه تجاوز التوقعات عند 5.8٪. يشير مؤشر أسعار المستهلكين CPI الأقوى في أكبر اقتصاد في العالم إلى عدم وجود مؤشرات على بلوغ التضخم ذروته.

 

انعكاس أعمق في منحنى عوائد سندات الخزانة

 

ضاعفت بيانات التضخم القوية في الولايات المتحدة من المخاوف الجارية بشأن الركود المحتمل. ارتفعت عوائد سندات الخزانة لأجل عامين بشكل أكبر بينما ارتفعت عوائد سندات الخزانة على الآجال الأطول أيضًا. الانعكاس بين عوائد السندات لأجل عامين ولأجل 10 سنوات – وهو مؤشر محتمل للركود – هو الأعمق منذ عام 2000. غذت مخاوف الركود تدفقات الملاذ الآمن إلى سندات الحكومة الأمريكية، مما أبقى الارتفاع في عوائد سندات الخزانة قصير الأجل. على الرغم من ذلك فإن عوائد السندات عادت إلى المنطقة الخضراء، مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة لأجل 10 سنوات نحو منطقة 3٪ الرئيسية.

الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي

 

رفع معدل الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بمقدار 100 نقطة أساس في يوليو / تموز مطروح على الطاولة

 

على الرغم من مخاطر الركود التي تلوح في الأفق، تراهن الأسواق على رفع معدل الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس في يوليو / تموز، حيث من المرجح أن يحارب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed وحش التضخم وجهاً لوجه. رفع بنك كندا BOC غير المتوقع لمعدل الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس يأتي أيضاً في صالح توقعات التشديد القوي من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. المعنويات حول البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed تقود الطريق خلال هذا الخميس حتى الآن، مما يضغط بشكل سلبي على زوج الذهب/الدولار XAU/USD.

 

مؤشر أسعار المنتجين PPI في الولايات المتحدة – البيانات التالية الجديرة بالمراقبة

 

كل الأنظار الآن لا تزال تتجه نحو بيانات مؤشر أسعار المنتجين PPI في الولايات المتحدة المقرر صدوره لاحقًا خلال جلسة أمريكا الشمالية هذا الخميس، حيث قد تقدم أسعار بوابة المصانع الأمريكية مفاجأة أيضًا نحو الاتجاه الصاعد بعد انفجار مؤشر أسعار المستهلك CPI. من المتوقع أن يتراجع مؤشر أسعار المنتجين PPI إلى 10.7٪ على أساس سنوي في يونيو / حزيران بينما من المرجح أن تتراجع القراءة الأساسية إلى 8.1٪ في الشهر المذكور في مقابل 8.2٪ السابقة. سوف يتم أيضاً مراقبة بيانات مطالبات البطالة الأسبوعية الأمريكية وخطاب والر المسؤول في البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بشكل وثيق.

 

النظرة الفنية لأسعار الذهب

أكد المعدن النفيس نموذج علم هبوطي على الإطار الزمني اليومي بعد أن أغلق فيما دون دعم خط الاتجاه الصاعد عند منطقة 1733 دولار يوم الثلاثاء.

سوف يمهد ذلك الطريق لاختبار حاجز منطقة 1700 دولار في حالة كسر قاع يوم الأربعاء عند منطقة 1707 دولار على أساس مستدام. ومع ذلك، فإن الدعم الفوري يظهر عند حاجز منطقة 1720 دولار.

يتحرك مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم أقل بقليل من مناطق التشبع البيعي، مما يشير إلى وجود مجال لتسجيل مزيد من الانخفاض.

على الجانب الآخر، فإن الاختراق المستدام لأعلى المستويات اليومية عند منطقة 1737 دولار سوف يحفز ارتفاع جديد نحو الحاجز النفسي لمنطقة 1750 دولار.

قبل ذلك، تحول دعم نموذج العلم الهبوطي الآن إلى مقاومة عند منطقة 1743 دولار ويمكن أن تتحدى طريق الارتداد على المدى القريب.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى