fxstreet

توقعات أسعار الذهب: إلى متى يمكن أن يصمد دعم المتوسط المتحرك 200 يوم؟

لا تزال أسعار الذهب مستعدة لتسجيل حركة مستدامة فيما دون المتوسط المتحرك 200 يوم.

ارتفاع الدولار الأمريكي مع عوائد السندات على خلفية بيانات التضخم الأقوى من المتوقع.

تستمر الإعدادات الفنية اليومية في الإشارة إلى الانخفاض في زوج الذهب/الدولار XAU/USD.

 

تتمسك أسعار الذهب بمكاسب الارتداد الأخير، مع استمرار لعبة شد الحبل، حيث يقوم المستثمرون بتقييم الآثار المترتبة على بيانات التضخم الأمريكية الأقوى من المتوقع. على الرغم من أن مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي لشهر أبريل / نيسان جاء عند 8.3٪ على أساس سنوي، متجاوزًا التقديرات عند 8.1٪، إلا أنه كان أقل قليلاً من القراءة السابقة عند 8.5٪. جاء مؤشر أسعار المستهلك CPI الشهري عند 0.3٪ في مقابل 0.2٪ المتوقعة و 1.2٪ السابقة. تفوقت أرقام مؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسية على التوقعات على الآجال الزمنية.

 

وضعت بيانات التضخم الأمريكية المتفائلة توقعات رفع معدل الفائدة في يونيو / حزيران بمقدار 0.75 نقطة أساس مرة أخرى على الطاولة، مما أدى إلى تحفيز ارتفاع جديد في الدولار الأمريكي جنبًا إلى جنب مع عوائد السندات. سجلت أسعار الذهب أدنى مستوياتها الجديدة خلال ثلاثة أشهر عند منطقة 1835 دولار في رد فعل مفاجئ على إصدار البيانات. أعاد التضخم المرتفع إشعال مخاوف النمو العالمي، في مواجهة رهانات تشديد البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. أدى ذلك إلى عمليات بيع مكثفة في وول ستريت مع عودة ظهور حالة النفور من المخاطرة. وسط هبوط الأسهم، تمكنت أسعار الذهب من العثور على دعم وارتدت لتغلق اليوم فوق الحاجز النفسي لمنطقة 1850 دولار.

 

في النصف الأول من تداولات يوم الأربعاء، حاول زوج الذهب/الدولار XAU/USD تسجيل ارتداد جيد من أدنى مستوياته خلال ثلاثة أشهر، حيث أدت عمليات إعادة تكوين المراكز قبل صدور بيانات التضخم في الولايات المتحدة وعمليات جني الأرباح إلى تراجع الدولار بينما مددت عوائد سندات الخزانة تراجعها أيضًا.

 

بالمضي قدماً، سوف تستمر أسعار الذهب في البقاء تحت رحمة تحركات أسعار الدولار الأمريكي ونغمة المخاطرة الأوسع، حيث تستمر توقعات البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed ومخاوف النمو في قيادة الطريق. في وقت كتابة هذا التقرير، لا تزال معنويات المخاطرة فاترة، مع تقليص العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 للمكاسب. يتوخى المستثمرون الحذر قبل صدور تقرير الناتج المحلي الإجمالي GDP في المملكة المتحدة للربع الأول، في ضوء تحذيرات بنك انجلترا BOE بشأن ركود قادم في وقت لاحق من هذا العام.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

اختبرت أسعار الذهب العروض فيما دون المتوسط ​​المتحرك 200 يوم الهام عند منطقة 1836 دولار يوم الأربعاء، وعلى الرغم من ذلك فإن الثيران دافعوا عن هذه المنطقة الأخيرة، مما سمح بتسجيل ارتداد مثير للإعجاب.

 

يبدو أن الارتفاع المتجدد في زوج الذهب/الدولار XAU/USD يتلاشى هذا الخميس، حيث تتطلع الأسعار إلى التخلي عن أدنى مستويات الأسبوع الماضي والحاجز النفسي لمنطقة 1850 دولار.

 

إذا تسارع الانخفاض، فسوف يكون إعادة اختبار المتوسط المتحرك 200 يوم أمر لا مفر منه.

 

الإغلاق اليومي فيما دون هذه المنطقة الأخيرة أمر حاسم من أجل إطلاق العنان لتسجيل مزيد من الانخفاضات نحو أدنى مستويات 10 فبراير / شباط عند منطقة 1822 دولار. يظهر الدعم الرئيسي التالي عند حاجز منطقة 1800 دولار.

 

يتم تداول مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم بشكل عرضي إلى هابط فيما دون خط المنتصف، مما يشير إلى أن الاحتمالية الهبوطية لا تزال قائمة.

 

على الجانب الآخر، هناك حاجة إلى القبول فوق أعلى مستويات يوم الثلاثاء عند منطقة 1865 دولار لثيران الذهب من أجل تعزيز تسجيل ارتداد ملموس نحو المتوسط المتحرك 100 يوم الأفقي عند منطقة 1884 دولار.

 

في حالة تسجيل مزيد من الارتفاع، فإن حاجز منطقة 1900 دولار سوف يتحدى الالتزامات الهبوطية.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى