fxstreet

توقعات أسعار الذهب: استمرار حالة التشبع البيعي في زوج الذهب/الدولار XAU/USD، والتركيز على إغلاق يوم الثلاثاء

مخاطر على أسعار الذهب بتسجيل تراجع طفيف وسط حالة تشبع بيعي.
تستمر عمليات الإغلاق في الصين والمخاوف من الركود الاقتصادي في تعزيز الدولار الأمريكي.
ينتظر زوج الذهب/الدولار XAU/USD إغلاق يوم الثلاثاء من أجل تأكيد نموذج العلم الهبوطي.

 

لا يزال الدولار الأمريكي هو الفائز بلا منازع في جميع أسواق الفوركس على نطاق واسع خلال هذا الأسبوع حتى الآن، حيث أدت عمليات الإغلاق الجديدة بسبب فيروس كورونا المستجد في الصين وأزمة الغاز الأوروبية وزيادة احتمالات الركود إلى زيادة الطلب على الدولار الأمريكي كملاذ آمن. فرضت الصين إغلاقًا على مدينة ووجانج بمقاطعة هنان يوم الثلاثاء بعد اكتشاف إصابة واحدة بفيروس كورونا المستجد هناك. تعمل سياسة الصين الصارمة للوصول إلى صفر حالات لفيروس كورونا المستجد على تضخيم مخاوف الركود المحتمل. في الوقت نفسه، فإن خط أنابيب نورد ستريم 1 الذي أوقفته روسيا بسبب الصيانة السنوية وحالة عدم اليقين بشأن إعادة تشغيله المحتمل قد ضغط بشدة على معنويات المخاطرة، حيث يشير ذلك إلى أن الانكماش الاقتصادي أمر لا مفر منه في منطقة اليورو.

على الرغم من التوجه المستمر إلى وضع الأمان، فشلت أسعار الذهب كملاذ آمن تقليدي في الاستفادة، حيث يشعر المعدن بحرارة الدولار الأقوى على نطاق واسع. يستقر مؤشر الدولار الأمريكي DXY بالقرب من أعلى المستويات خلال ما يقرب من 24 عام عند منطقة 108.50، في وقت كتابة هذا التقرير. ومع ذلك، تواصل سوق السندات الأمريكية اتجاهها الصاعد وسط حالة نفور من المخاطرة، محطمة عوائد سندات الخزانة على الآجال المختلفة. لكن لا يزال ثيران الذهب غير متأثرين، حيث لا يزال البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في طريقه لرفع معدلات الفائدة بقوة لمحاربة التضخم.

من المقرر أن تُصدر الولايات المتحدة مؤشر أسعار المستهلك CPI لشهر يونيو / حزيران يوم الأربعاء، مع توقع تراجع الرقم الأساسي السنوي إلى 5.8٪ في مقابل 6٪ سابقًا. يمكن أن تشير قراءة أضعف في مؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي إلى علامات بلوغ التضخم ذروته. هل سوف يثني ذلك البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed عن تغيير مسار التشديد؟ سوف يحمل إصدار التضخم الأمريكي مفتاح الاتجاه التالي في أسعار الذهب. في الوقت نفسه، سوف تستمر مخاوف النمو في دعم ارتفاع الدولار، وعلى الرغم من ذلك فإنه لا يمكن استبعاد تسجيل تصحيح ثانوي في المعدن اللامع، نظرًا لحالة التشبع البيعي على الرسم البياني الفني اليومي.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

رسم المعدن النفيس نموذج علم هبوطي على الإطار الزمني المذكور بعد أن شهد حالة تماسك طفيفة في أعقاب عمليات بيع الأسبوع الماضي المكثفة.

يحتاج الدببة إلى إغلاق يومي فيما دون دعم خط الاتجاه الصاعد عند منطقة 1733 دولار من أجل التحقق من صحة نموذج العلم الهبوطي. إذا تحقق النموذج الاستمراري الهبوطي، فلا مفر من اختبار حاجز منطقة 1700 دولار.

سوف يحتاج بائعو الذهب إلى القبول فيما دون منطقة الطلب 1722 دولار من أجل إطلاق العنان لتسجيل مزيد من الانخفاض.

ينخفض ​​مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم ضمن مناطق تشبع بيعي، مما يشير إلى احتمالية وشيكة لتسجيل ارتداد وجيز.

سوف يؤدي الاختراق المستدام إلى ما فوق أعلى المستويات اليومية عند منطقة 1745 دولار إلى إحياء الرغبة الصعودية، مع رؤية الحاجز النفسي لمنطقة 1750 دولار في الأفق.

يمكن أن يتحدى الارتفاع الإضافي مقاومة خط الاتجاه الصاعد عند منطقة 1754 دولار، والتي في حالة اختراقها سوف يتم تحفيز بداية انعكاس صعودي.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى