fxstreet

توقعات أسعار الذهب: استمرار معركة زوج الذهب/الدولار XAU/USD مع المتوسط المتحرك 50 يوم قبل صدور محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed

ارتداد أسعار الذهب من أدنى المستويات الأسبوعية مع استئناف الدولار للتصحيح.
تواجه عوائد سندات الخزانة الأمريكية صعوبة من أجل العثور على طلب قبل صدور محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed.
يحتاج زوج الذهب/الدولار XAU/USD إلى القبول فوق المتوسط المتحرك 50 يوم من أجل الحفاظ على الارتداد.

 
ترتفع أسعار الذهب للمرة الأولى خلال هذا الأسبوع حتى الآن، حيث يجرب الثيران حظهم في مواجهة محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. لا يزال المستثمرون متفائلين بحذر وسط بيانات اقتصادية أمريكية قوية وآمال في التحفيز الصيني، مما يخفض من جاذبية الدولار الأمريكي كأصل ملاذ آمن. طلب رئيس الوزراء الصيني لي كي تشيانج من المسؤولين المحليين من ست مقاطعات رئيسية تمثل 40٪ من الاقتصاد تعزيز التدابير الداعمة للنمو. يتعرض الدولار لضغوط بيع متجددة، حيث يمدد عمليات البيع السابقة من أعلى مستوياته خلال ثلاثة أسابيع وسط إعادة تكوين المراكز قبل صدور محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. في الوقت نفسه، تستمر العملات ذات المخاطر العالية مثل الدولار الاسترالي والاسترليني والدولار النيوزيلندي في تعافيها، حيث يستوعب المستثمرون موقف التشديد الأخير من قبل البنك الاحتياطي النيوزيلندي RBNZ.

ومع ذلك، يبقى أن نرى ما إذا كان الارتفاع المتجدد في أسعار زوج الذهب/الدولار XAU/USD سوف يستمر، حيث تتجه جميع الأنظار نحو بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية ومحضر اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC لشهر يوليو / تموز. من المرجح أن يؤكد محضر الاجتماع أن البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed لا يزال على المسار الصحيح في مسار التشديد القوي من أجل ترويض التضخم، وعلى الرغم من ذلك فإن التلميحات حول حجم الزيادات المستقبلية في معدلات الفائدة سوف تحمل المفتاح لاستمرار الاتجاه الصاعد الأخير في الدولار الأمريكي، والذي من المحتمل أن يكون له تأثير كبير على المعدن اللامع.

يوم الثلاثاء، تكبد زوج الذهب/الدولار XAU/USD خسائر معتدلة وسجل أدنى المستويات خلال أسبوع عند منطقة 1772 دولار حتى مع تصحيح الدولار الأمريكي بشكل حاد وسط تحول إيجابي في معنويات المخاطرة. ارتفعت الأسهم في الولايات المتحدة بعد الأرباح القوية وصدور بيانات الإنتاج الصناعي وتصاريح البناء. تعزيز المعنويات ساعد عوائد سندات الخزانة الأمريكية على الارتداد، مما أثر سلبا على أسعار الذهب الذي لا يقدم عوائد. أدى التفاؤل المتجدد المحيط بصحة الاقتصاد الأمريكي إلى زيادة احتمالات رفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في سبتمبر / أيلول إلى حوالي 43٪ في مقابل حوالي 38٪ سابقًا.

 

النظرة الفنية لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

من الناحية الفنية، تتطلع أسعار الذهب إلى استعادة قوتها مرة أخرى فوق المتوسط ​​المتحرك 50 يوم الهابط، الذي يقع الآن عند منطقة 1779 دولار.

هناك حاجة إلى اختراق مستدام إلى ما فوق هذه المنطقة الأخيرة من أجل إحياء الارتداد نحو حاجز منطقة 1800 دولار. سوف تظهر بعد ذلك القمة الشهرية عند منطقة 1808 دولار على رادارات المشترين.

يرتفع مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم قليلاً فوق خط المنتصف، مما يبرر الارتفاع الأخير في المعدن.

على الجانب الآخر، سوف يؤدي الفشل في العثور على قبول فوق حاجز المتوسط المتحرك 50 يوم إلى تحفيز اتجاه هابط جديد نحو المتوسط المتحرك 21 يوم الصاعد عند منطقة 1762 دولار.

قبل ذلك، سوف يتحدى البائعون حاجز منطقة 1770 دولار مرة أخرى. في حالة تسارع ضغوط البيع، سوف يكون اختبار أدنى مستويات 3 أغسطس / آب عند منطقة 1754 دولار على الطاولة.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى