fxstreet

توقعات أسعار الذهب: التشديد من جانب باول يمكن أن يعيد إحياء الاتجاه الهابط في زوج الذهب/الدولار XAU/USD نحو منطقة 1729 دولار

أوقفت أسعار الذهب مؤقتًا الارتداد الذي دام ثلاثة أيام، حيث يجد الدولار الأمريكي طلب جديد.
ارتدت عوائد سندات الخزانة الأمريكية وسط احتمالات متزايدة برفع معدل الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بمقدار 75 نقطة أساس في سبتمبر / أيلول.
يواجه زوج الذهب/الدولار XAU/USD جدارً من مستويات المقاومة القوية قبل خطاب باول.

 

تتراجع أسعار الذهب بالقرب من منطقة 1750 دولار، حيث توقف ارتداد دام لمدة ثلاثة أيام، حيث يستسلم الثيران قبل مواجهة منتدى جاكسون هول. يجد الدولار الأمريكي طلبًا متجددًا في وقت مبكر من يوم الجمعة، حيث يتطلع إلى تمديد الارتداد السابق وسط تفاؤل حذر. على الرغم من الأداء الإيجابي في وول ستريت خلال الجلسة الأمريكية الماضية، تواجه الأسهم الآسيوية صعوبة من أجل الاستفادة من ذلك، في مواجهة مخاوف النمو في الصين. يقاتل ثاني أكبر اقتصاد في العالم الجفاف وحالات الإغلاق بسبب فيروس كورونا المستجد، الأمر الذي أدى إلى زيادة الحالة الضبابية حول توقعات النمو. بالإضافة إلى ذلك، لا يزال المستثمرون قلقين قبل خطاب رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول الساعة 14:00 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة، حيث يبدأ اليوم الثاني من منتدى جاكسون هول. تشهد أيضاً عوائد سندات الخزانة الأمريكية ارتفاعًا جديدًا وسط توقعات بأن باول قد يكشف عن حجم التشديد في حركة رفع معدل الفائدة من قبل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. من المتوقع أيضًا أن يخفف رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed من التكهنات بخفض معدلات الفائدة العام المقبل، مع تصاعد المخاطر على النمو. تُظهر العقود الآجلة لصناديق البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي الآن فرصة بنسبة 61٪ لرفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في سبتمبر / أيلول، ارتفاعًا من حوالي 41٪ منذ أسبوع. ينتظر متداولي الذهب أيضًا مقياس التضخم المفضل لدى البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي PCE، والذي سوف يتم نشره الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش جنبًا إلى جنب مع تقارير ثانوية أخرى.

يوم الخميس، تراجع الدولار بشكل حاد بالتزامن مع عوائد السندات، حيث أجرى المستثمرون تعديلات على مراكزهم قبل مؤتمر البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الرئيسي. وبالتالي، اكتسب الارتداد في المعدن اللامع زخمًا، حيث سجل الثيران أعلى المستويات خلال خمسة أيام عند منطقة 1767 دولار. أضافت النغمة المتفائلة في مؤشرات وول ستريت إلى الضغط على الدولار كملاذ آمن. على الرغم من ذلك فإن المراجعة المتباينة للناتج المحلي الإجمالي GDP الأمريكي وبيانات مطالبات إعانة البطالة الأسبوعية والتعليقات المتضاربة من البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed قد ساعدت الدولار الأمريكي على تسجيل ارتداد حاد، مما أدى إلى دفع أسعار الذهب للانخفاض إلى ما دون منطقة 1760 دولار. قال رئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في فيلادلفيا، باتريك هاركر، إن رفع معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس سوف يظل خطوة جوهرية. في الوقت نفسه، بدا جيمس بولارد رئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في سانت لويس يميل نحو التشديد، مشيرًا إلى أنه يحب التحديد المُسبق؛ حيث أنه “يُظهر أنك جاد بشأن مكافحة التضخم”.

 

النظرة الفنية لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

فشلت أسعار الذهب في الحفاظ على التداول فوق منطقة 1760 دولار، والتي تمثل مستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2٪ للارتداد من أدنى المستويات السنوية عند منطقة 1681 دولار إلى أعلى مستويات 10 أغسطس / آب عند منطقة 1808 دولار، مما أوقف الارتداد الذي دام لمدة ثلاثة أيام من أدنى المستويات الشهرية عند منطقة 1728 دولار. هناك حاجة إلى الإغلاق اليومي فوق هذه المنطقة الأخيرة من أجل تمديد الاتجاه الصاعد.

يظهر الحاجز القوي التالي في الاتجاه الصاعد حول منطقة 1769 دولار، حيث تتحرك المتوسطات المتحركة 21 و 50 يوم حول هذه المنطقة.

القبول فوق منطقة العروض المذكورة سوف يحفز اختبار مقاومة مستويات تصحيح 23.6٪ فيبوناتشي من نفس الارتفاع عند منطقة 1778 دولار.

على الجانب الآخر، يمكن للثيران العثور على دعم فوري حول أدنى مستويات اليوم السابق عند منطقة 1750 دولار، والتي فيما دونها سوف يتم تحدي مستويات تصحيح فيبوناتشي 50٪ عند منطقة 1744 دولار.

قد تتكثف ضغوط البيع فيما دون هذه المنطقة الأخيرة، مما يفتح الباب نحو منطقة 1729 دولار، والتي تمثل النسبة الذهبية – مستويات تصحيح فيبوناتشي 61.8٪.

يتحول مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم نحو الانخفاض فيما دون خط المنتصف، مما يشير إلى أن الدببة قد تحتفظ بالسيطرة على المدى القريب.

بالإضافة إلى ذلك، فإن تقاطع المتوسطات المتحركة 21 و 50 يوم يبدو وكأنه تقاطع هبوطي، والذي من المرجح أن يبقي البائعين متفائلين.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى