fxstreet

توقعات أسعار الذهب: ثيران زوج الذهب/الدولار XAU/USD يستعيدون المتوسط المتحرك 200 يوم، هل هناك مكاسب إضافية مرجحة؟

تحافظ أسعار الذهب على الارتداد وسط ضعف عوائد سندات خزانة أضعف ومزاج متفائل.

يمر الدولار الأمريكي بمرحلة ارتداد قوي، ومن المرجح أن تدفقات نهاية الأسبوع تلعب دورًا في ذلك.

يداعب زوج الذهب/الدولار XAU/USD المتوسط المتحرك 200 يوم بينما لا يزال مؤشر القوة النسبية RSI هبوطيًا على الرسم البياني اليومي.

 

متحديًا التوقعات الهبوطية، مددت أسعار الذهب الارتداد السابق واخترقت المتوسط ​​المتحرك 200 يوم الهام، والذي يقع الآن عند منطقة 1838 دولار بعد أن ظلت في حالة ترقب فيما  دونه خلال هذا الأسبوع حتى الآن. قفز المعدن اللامع بنسبة 1.5٪ ليختبر حاجز منطقة 1850 دولار قبل أن يتراجع ليستقر اليوم عند منطقة 1842 دولار.

 

سيطرت المخاوف بشأن النمو والتضخم الهائل على الأسواق، مما أدى إلى تدمير الأصول ذات المخاطر العالية بينما تم تعزيز الطلب على أصول الملاذ الآمن التقليدية مثل الذهب وسندات الخزانة الأمريكية والين. دخلت تدفقات النفور من المخاطرة بشكل متزايد في السندات الحكومية الأمريكية، مما أدى إلى انخفاض عوائد السندات على الآجال المختلفة، مما أدى بدوره إلى تحفيز تراجع جديد في الدولار. وبالتالي، استفادت أسعار الذهب، حيث استأنف الدولار تصحيحه من أعلى مستوياته خلال عقدين جنباً إلى جنب مع انخفاض عوائد السندات.

 

شهد الارتداد القوي في زوج الذهب/الدولار XAU/USD ابتعاد الأسعار بشكل أكبر عن أدنى مستوياته خلال أربعة أشهر عند منطقة 1787 دولار يوم الاثنين. بالإضافة إلى المخاوف الاقتصادية، جاءت مطالبات البطالة الأسبوعية في الولايات المتحدة ومؤشر فيلادلفيا الفيدرالي التصنيعي أقل من التوقعات، مما يبشر بالسوء بالنسبة للدولار.

 

تتجه أسعار الذهب إلى تسجيل أول مكاسب أسبوعية خلال خمسة أسابيع هذه الجمعة، على الرغم من تسجيل خسائر طفيفة، في أعقاب ارتداد حاد في الدولار الأمريكي. يستعيد الدولار قوته على الرغم من أن معنويات المخاطرة لا تزال أفضل إلى حد ما، مع ارتفاع العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.65٪ خلال اليوم. ومع ذلك، قد يجد الثيران بعض الراحة من الضعف الممتد في عوائد السندات الأمريكية على الرغم من أن رئيس فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في مينيابوليس وصانع السياسة الأكثر ميلاً نحو التيسير، نيل كاشكاري، أصبح يميل نحو التشديد، مشيرًا إلى أن “البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed قد يحتاج إلى أن يكون أكثر قوة”.

 

مع أجندة بيانات أمريكية شحيحة أخرى هذه الجمعة، سوف تظل كل الأنظار منصبة على تصور مخاطر السوق وحركة الأسعار المحيطة بعوائد السندات والدولار من أجل تتبع تحركات الذهب. يمكن أن تلعب تدفقات نهاية الأسبوع دورًا أيضًا، مما يحفز تقلبات شديدة في أسعار المعدن اللامع.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

من المرجح أن يشير تشكيل شمعة دوجي يوم الأربعاء، بعد انخفاض يوم الثلاثاء، إلى أن الدببة يفقدون السيطرة.

 

مهد هذا الطريق لتجدد الارتفاع في أسعار الذهب يوم الخميس، مما أدى إلى اختراق صعودي لمقاومة خط الاتجاه الهابط عند منطقة 1808 دولار على أساس مستدام.

 

عزز الاختراق الصعودي والإغلاق اليومي اللاحق فوق المتوسط المتحرك 200 يوم الرغبة الصعودية.

 

على الرغم من ذلك فإنه يبقى أن نرى ما إذا كان بإمكان الثيران الاحتفاظ بالسيطرة، حيث يستمر مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم في الانخفاض فيما دون خط المنتصف.

 

في حالة كسر المتوسط المتحرك 200 يوم، الذي أصبح دعم الآن، مرة أخرى، فإن أعلى مستويات يوم الأربعاء عند منطقة 1825 دولار سوف يظهر كدعم تالي لمشتري الذهب.

 

في حالة تسجيل مزيد من الانخفاض، سوف تظهر منطقة الطلب 1810 – 1808 دولار في المشهد، والتي فيما دونها سوف يتم اختبار مقاومة خط الاتجاه المكسورة التي تحولت الآن إلى دعم عند منطقة 1798 دولار.

 

بدلاً من ذلك، سوف يتم إعادة اختبار أعلى المستويات خلال خمسة أيام عند منطقة 1849 دولار في حالة عودة عمليات الشراء، مما يُعيد فتح الباب أمام الارتفاع نحو المتوسط المتحرك 21 يوم الهابط عند منطقة 1862 دولار.

 

بوجه عام، من المرجح أن تحافظ أسعار الذهب على الاتجاه المتقلب قائماً حول المتوسط المتحرك 200 يوم قبل الإغلاق الأسبوعي.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى