fxstreet

توقعات أسعار الذهب: دببة زوج الذهب/الدولار XAU/USD يستهدفون منطقة 1800 دولار على خلفية شهادة باول

لا تزال أسعار الذهب معرضة لمخاطر تسجيل مزيد من الانخفاض مع شهادة باول في وقت لاحق.

قد يؤكد باول مسار رفع معدل الفائدة القوي من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed للأشهر القادمة.

الإعدادات الفنية اليومية في زوج الذهب/الدولار XAU/USD تميل نحو الاتجاه الهابط، حيث يحتفي الدولار الأمريكي بمخاوف الركود.

 

تمدد أسعار الذهب سلسلة الخسائر ليوم التداول الرابع على التوالي يوم الأربعاء، متجهة نحو حاجز منطقة 1800 دولار بعد أن واجهت الرفض عند المتوسط ​​المتحرك 200 يوم الهام عند منطقة 1843 دولار في اليوم السابق. الانتعاش في معنويات المخاطرة في الأسواق العالمية ضغط بشكل كبير على الطلب على الدولار الأمريكي كملاذ آمن يوم الثلاثاء. ومع ذلك، فشلت أسعار الذهب في الاستفادة من التصحيح الجاري في الدولار، حيث أوقفت عوائد سندات الخزانة الأمريكية الانخفاض بشكل مؤقت وسط إعادة تقييم المستثمرين للنشوة حول الركود المحتمل. جاء التحول في مؤشرات وول ستريت انعكاساً للمزاج الإيجابي في السوق وساعد على تراجع الدولار، والذي حد من الخسائر في المعدن اللامع.

 

لا تزال الرواية القائلة بأن الزيادات القوية في معدلات الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed سوف تدفع بالاقتصاد الأمريكي إلى الركود قائمة، وذلك قبل الشهادة التي طال انتظارها من قبل رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول يوم الأربعاء. من المقرر أن يدلي باول بشهادته أمام الكونجرس بشأن تقرير السياسة النقدية نصف السنوي للبنك الاحتياطي الفيدرالي Fed يومي الأربعاء والخميس. يقترب زوج الذهب/الدولار XAU/USD من أدنى المستويات خلال هذا الأسبوع حتى الآن عند منطقة 1826 دولار، حيث أدى اشتعال المخاوف بشأن الركود إلى تعزيز جاذبية الدولار كملاذ آمن. على الرغم من ذلك فإن عمليات البيع المدفوعة من حالة النفور من المخاطرة في عوائد سندات الخزانة تقدم فترة راحة مؤقتة لثيران الذهب.

 

مع التركيز على شهادة باول وجلسة الأسئلة والأجوبة، فإن تأكيد رئيس البنك المركزي على احتمالية رفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في يوليو / تموز قد يوفر قوة للارتفاع المتجدد في الدولار بينما يرفع عوائد السندات على الآجال المختلفة. في مثل هذه الحالة، يمكن أن يتسارع الانخفاض في أسعار الذهب نحو الدعم الرئيسي عند منطقة 1800 دولار. تقوم الأسواق بتسعير احتمالية بنسبة 97٪ لرفع معدل الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بمقدار 75 نقطة أساس الشهر المقبل، وفقًا لأداة FedWatch لمراقبة البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed من مجموعة CME. في الوقت نفسه، أظهر أحدث استطلاع لرويترز أن متوسط ​​التوقعات يشير إلى رفع معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في سبتمبر / أيلول، مما يشير إلى أن البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed لا يزال ملتزماً بمحاربة التضخم بشكل مباشر.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

من الناحية الفنية، تميل الإعدادات اليومية بشكل واضح لصالح الدببة، مع اختبار حتمي لدعم خط الاتجاه الصاعد عند منطقة 1810 دولار بعد مواجهة الرفض فوق المتوسط المتحرك 200 يوم في مناسبات متعددة.

 

بالإضافة إلى ذلك، فإن المتوسط المتحرك 21 يوم الهابط مستعد لكسر المتوسط المتحرك 200 يوم الأفقي نحو الاتجاه الهابط، والذي إذا حدث سوف يؤكد تشكيل تقاطع هبوطي. سوف يضيف التقاطع الهبوطي مصداقية إلى الاتجاه الهابط المتجدد في المعدن الأصفر.

 

سوف يتحدى البائعون بعد ذلك أدنى مستويات يونيو / حزيران عند منطقة 1805 دولار، في الطريق إلى حاجز منطقة 1800 دولار الرئيسية.

 

يشير مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم نحو الانخفاض فيما دون مستويات 50.00، مما يبرر وجهة النظر الهبوطية على المعدن.

 

بدلاً من ذلك، تحتاج أسعار الذهب إلى حركة مستدامة فوق حاجز المتوسط المتحرك 200 يوم من أجل عكس الزخم الهبوطي الجاري. يتزامن المتوسط المتحرك 21 يوم عند هذه المنطقة.

 

القبول فوق هذه المنطقة الأخيرة يمكن أن يختبر الحاجز النفسي لمنطقة 1850 دولار. الإغلاق اليومي فوق تلك المنطقة سوف يهدد القمم المتقطعة عند منطقة 1858 دولار.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى