fxstreet

توقعات أسعار الذهب: زوج الذهب/الدولار XAU/USD يدافع عن منطقة الدعم 2350 دولار، وشهادة باول تجذب الانتباه

ترتد أسعار الذهب في وقت مبكر من يوم الثلاثاء بعد تراجعها من أعلى مستوياتها خلال ستة أسابيع عند منطقة 2393 دولار يوم الاثنين.
يتماسك الدولار الأمريكي على الانخفاض بالتزامن مع عوائد سندات الخزانة، مع عودة الرغبة في المخاطرة.
تستمر أسعار الذهب في تتبع نهج  “شراء الانخفاضات” على خلفية زيادة رهانات خفض معدلات الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، وشهادة باول تمثل الحدث التالي الجدير بالمراقبة.

تحاول أسعار الذهب تسجيل ارتداد فاتر بينما تدافع عن الدعم النفسي عند منطقة 2350 دولار خلال التداولات الآسيوية يوم الثلاثاء.

يمكن أن يُعزى الارتفاع المتجدد في أسعار الذهب إلى مرحلة التماسك الهبوطي في الدولار الأمريكي وعوائد سندات الخزانة الأمريكية. ينتظر المتداولون بفارغ الصبر شهادات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي جيروم باول أمام الكونجرس من أجل الحصول على تلميحات جديدة بشأن توقيت خفض معدلات الفائدة.

تقوم الأسواق بتسعير احتمالية بنسبة 77% بأن يقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بخفض معدلات الفائدة في سبتمبر/أيلول، وفقًا لأداة FedWatch الخاصة بمجموعة CME. من المتوقع إجراء تخفيض آخر بحلول ديسمبر/كانون الأول.

أكد تقرير سوق العمل الأمريكي المخيب للآمال الذي صدر يوم الجمعة على خفض معدلات الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في سبتمبر/أيلول بعد زيادة الوظائف غير الزراعية NFP بمقدار 206 ألف في يونيو/حزيران، متجاوزة توقعات السوق بزيادة قدرها 190 ألف ولكن تم تعديل هبوطي كبير على قراءات أبريل/نيسان ومايو/أيار بمقدار 111 ألف مجتمعين. ارتفع متوسط ​​الأجور في الساعة بنسبة 3.9% على أساس سنوي، كما كان متوقعاً، مسجلاً أدنى مستوياته منذ الربع الثاني من عام 2021.

يمكن لكلمات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed باول أن تعزز توقعات تيسير البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، مما سوف يرفع أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق فوق منطقة 2400 دولار على حساب الدولار الأمريكي وعوائد سندات الخزانة الأمريكية. يقدم باول شهادته على مدى يومين أمام اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ، وسوف تبدأ في وقت لاحق من هذا الثلاثاء وتليها شهادته أمام لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب يوم الأربعاء.

بالإضافة إلى ذلك، من المرجح أيضًا أن يتحدث العديد من صانعي السياسة في البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed يوم الثلاثاء، مما قد يدفع حركة أسعار الذهب وسط أجندة أمريكية بسيطة من حيث البيانات.

تراجعت أسعار الذهب يوم الاثنين بسبب عمليات جني الأرباح والمخاوف بشأن الطلب على الذهب في الصين. لجأ متداولي الذهب إلى عمليات جني الأرباح بعد فشل المعدن اللامع عند حاجز منطقة 2400 دولار بينما أعاد البعض تكوين مراكز تداوله قبل شهادة باول وبيانات التضخم الأمريكية المقرر صدورها هذا الأسبوع.

قال بنك الشعب الصيني PBOC يوم الأحد، إن الصين تمتلك 72.80 مليون أونصة من الذهب في نهاية يونيو/حزيران، دون تغيير عن نهاية مايو/أيار، كما أظهرت البيانات. كان هذا هو الشهر الثاني على التوالي الذي يمتنع فيه البنك الشعب الصيني PBOC عن إضافة الذهب إلى احتياطياته.

التحليل الفني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي


لا تزال التوقعات الفنية لأسعار الذهب صعودية على المدى القصير، حيث يتحول مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يومًا نحو الارتفاع مرة أخرى، فوق مستويات 50.

يجب على مشتري الذهب اختراق أعلى المستويات خلال ستة أسابيع عند منطقة 2393 دولار من أجل استئناف الاتجاه الصاعد نحو أعلى المستويات على الإطلاق عند منطقة 2450 دولار. قبل ذلك، يمكن أن تظهر منطقة 2400 دولار بمثابة منطقة صعبة الاختراق بالنسبة لهم.

على الجانب الآخر، قد تواجه أسعار الذهب دعمًا فوريًا عند الحاجز النفسي لمنطقة 2350 دولار، والتي فيما دونها سوف يتم تحدي منطقة الطلب 2340 دولار.

حول هذه المنطقة، يتقارب المتوسط ​​المتحرك البسيط 50 يومًا والمتوسط ​​المتحرك البسيط 21 يومًا. الحركة المستدامة فيما دون هذه المنطقة الأخيرة قد تحفز اتجاه هابط جديد نحو حاجز منطقة 2300 دولار.

المؤشر الاقتصادي

شهادة رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed باول

يُدلي رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول بشهادته أمام الكونجرس، حيث يقدم نظرة عامة واسعة النطاق على الاقتصاد والسياسة النقدية. يتم نشر تعليقات باول المُعدة مُسبقاً قبل ظهوره في كابيتول هيل.

قراءة المزيد.

الإصدار التالي: الثلاثاء 9 يوليو/تموز 2024 الساعة 14:00

التكرار: غير منتظم

الإجماع: –

السابق: –

المصدر: الاحتياطي الفيدرالي
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى