fxstreet

توقعات أسعار الذهب: زوج الذهب/الدولار XAU/USD يتطلع إلى الارتفاع نحو منطقة 1790، مع التركيز على بنك انجلترا BOE وعوائد السندات

تحافظ أسعار الذهب على اللون الأخضر بعد جولة متقلبة يوم الأربعاء.
تراجع الدولار الأمريكي مع عوائد سندات الخزانة وسط حالة تفاؤل واسعة النطاق في السوق.
يتطلع زوج الذهب/الدولار XAU/USD إلى منطقة 1790 دولار وبنك انجلترا BOE ولكن يظل المحرك الرئيسي هو عوائد السندات.

 

تتطلع أسعار الذهب إلى البناء على ارتداد يوم الأربعاء، حيث يواصل الثيران التركيز على منطقة المقاومة الهامة 1790 دولار وسط تراجع متجدد في الدولار الأمريكي وعوائد سندات الخزانة. استمرت تدفقات المخاطر في تداولات يوم الخميس حتى الآن، حيث يحتفي المستثمرون بتوجهات الشركات الأمريكية القوية وتخفيف التوترات بين الولايات المتحدة والصين بشأن تايوان. غادرت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي تايوان يوم الأربعاء، مما ساعد على تهدئة أعصاب السوق، وعلى الرغم من ذلك فإن المستثمرين ينظرون إلى زيارتها على أنها لعبة جيوسياسية أكبر. في الوقت نفسه، يستمر الإغلاق الجديد بسبب فيروس كورونا المستجد في الصين والمزيد من توقعات التشديد من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في تأجيج مخاوف الركود، مما يبشر بالخير بالنسبة للذهب كملاذ آمن تقليدي. تشير أسواق السندات الأمريكية إلى مخاطر التباطؤ الاقتصادي، حيث لا تزال عوائد السندات ضعيفة على الرغم من الارتداد الذي شهدناه في وقت سابق من هذا الأسبوع.

يتحول التركيز الآن نحو بيانات التوظيف الأمريكية، حيث من المقرر صدور بيانات مطالبات إعانة البطالة الأسبوعية يوم الخميس. تستمر مطالبات البطالة الأولية في الصمود بالقرب من أعلى مستوياتها خلال ثمانية أشهر وتتوقع الأسواق أن الارتفاع المستدام في الأرقام قد ينذر بأجراس الركود في أكبر اقتصاد في العالم. تحتفظ بيانات الوظائف غير الزراعية NFP في الولايات المتحدة يوم الجمعة بالمفتاح، مع توقع ارتفاع قدره 250 ألف في يوليو / تموز. قبل صدور بيانات الوظائف الأمريكية، من المقرر أن يعلن بنك انجلترا BOE عن رفع معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في هذا “الخميس الحافل”، وعلى الرغم من ذلك فإن التلميحات حول مسار التشديد المستقبلي للبنك ونمط التصويت سوف يكون لهم تأثير كبير على الاسترليني و معنويات المخاطرة، مما سوف يؤثر في نهاية المطاف على المعدن الأصفر الذي لا يقدم عوائد.

شهد زوج الذهب/الدولار XAU/USD تحركات جيدة في الاتجاهين في اليوم السابق، متتبعاً تحركات الدولار بشكل وثيق. على الرغم من التعليقات التي تميل نحو التشديد من البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، أغلق الدولار في المنطقة الحمراء، حيث أن أرباح الولايات المتحدة وبيانات مؤشر مديري المشتريات PMI لقطاع الخدمات ISM القوية أدت إلى رفع المزاج العام للسوق. أعرب المزيد من صانعي السياسة في البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed عن وجهة نظرهم بأن هناك حاجة إلى مزيد من التشديد من أجل كبح جماح التضخم. ومع ذلك، فإن ماري دالي، رئيسة فرع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في سان فرانسيسكو، فضلت زيادة قدرها 50 نقطة أساس في اجتماع سبتمبر / أيلول. في الوقت نفسه، جاء عنصر أسعار الخدمات الأمريكية المدفوعة من ISM عند 72.3، أي أقل من القراءة السابقة ولكنه لا يزال عند مستويات مرتفعة بشكل معقول. أسواق المال تسعر الآن أن هناك فرصة بنسبة 42٪ لرفع معدل الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في سبتمبر / أيلول، وفقًا لأداة FedWatch من مجموعة CME.

 

النظرة الفنية لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

لا يبدو أن شيئًا قد تغير من الناحية الفنية بالنسبة لأسعار الذهب، حيث لا تزال تتطلع إلى حركة مستدامة فوق المتوسط ​​المتحرك 50 يوم الهابط، الذي يقع الآن عند منطقة 1790 دولار.

قبل هذا الحاجز، يحتاج الثيران إلى استعادة أعلى مستويات 6 يوليو / تموز عند منطقة 1773 دولار. إذا اكتسب الزخم الصعودي قوة فوق المتوسط المتحرك 50 يوم، فسوف يكون اختبار حاجز منطقة 1800 دولار أمر لا مفر منه.

لا يزال مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم أقوى فوق خط المنتصف، مما يبقي المشترين متفائلين.

على الجانب الآخر، نرى الدعم الفوري عند حاجز منطقة 1760 دولار، والتي فيما دونها يمكن تحدي أدنى مستويات اليوم السابق عند منطقة 1754 دولار مرة أخرى.

سوف تظهر المحطات التالية للدببة عند الحاجز النفسي لمنطقة 1750 دولار والمتوسط المتحرك 21 يوم الصاعد قليلًا عند منطقة 1734 دولار في حالة تحفيز حركة هابطة جديدة.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى