fxstreet

توقعات أسعار الذهب: زوج الذهب/الدولار XAU/USD يتطلع إلى إغلاق يومي فيما دون المتوسط المتحرك 21 يوم من أجل تسجيل مزيد من الانخفاض

تتمسك أسعار الذهب بالمتوسط المتحرك 21 يوم وسط حالة نفور واسعة من المخاطرة وقوة الدولار الأمريكي.
محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الحذر والتوترات بين الولايات المتحدة والصين يضغطان على معنويات المخاطرة.
يحتاج زوج الذهب/الدولار XAU/USD إلى القبول فيما دون المتوسط المتحرك 21 يوم من أجل تمديد الاتجاه الهابط.

 

يتلاشى الارتداد المبكر في أسعار الذهب هذا الخميس، حيث يشهد الدولار الأمريكي اهتمام متجدد بالشراء وسط استمرار تدفقات النفور من المخاطرة. النظرة الاقتصادية السيئة في الصين جنبًا إلى جنب مع حذر البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed على خلفية التباطؤ المحتمل يحافظان على المستثمرين في حالة ترقب. وسط طلب المدفوع على السندات الحكومية الأمريكية مدفوع من التوجه نحو الملاذ الآمن، عكست عوائد سندات الخزانة المكاسب السابقة، مما ساعد على توقف مؤقت في عمليات البيع المستمرة في المعدن اللامع. يستمد ثيران الذهب الدعم أيضاً من التصعيد المرجح للصراع بين الولايات المتحدة والصين، حيث تستعد أمريكا لبدء محادثات تجارية رسمية مع تايوان في أوائل الخريف.

ومع ذلك، لا تزال المخاطر الهبوطية قائمة بالنسبة للذهب إذا تعمقت حالة النفور من المخاطرة وحفزت حركة صاعدة أخرى في الدولار في مقابل نظرائه الرئيسيين. سوف يأخذ المتداولون إشارات من بيانات مطالبات البطالة الأسبوعية الأمريكية ومؤشر فيلادلفيا الفيدرالي التصنيعي بحثًا عن إشارات جديدة بشأن صحة الاقتصاد. سوف يتم متابعة خطابات مسؤولي البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed إستر جورج ونيل كاشكاري بشكل وثيق بحثًا عن فرص تداول جديدة في الذهب المسعر بالدولار الأمريكي. وفقًا لأداة FedWatch من مجموعة CME، ارتفعت احتمالات رفع معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في سبتمبر / أيلول إلى 62٪.

مدد زوج الذهب/الدولار XAU/USD الخسائر المتتالية لليوم الثالث يوم الأربعاء وسجل أدنى مستوياته خلال أسبوعين عند منطقة 1760 دولار وسط تمديد الارتداد في الدولار الأمريكي، وكذلك عوائد سندات الخزانة. استشعر محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في يوليو / تموز الحذر بين صانعي السياسة، حيث اتفقوا الشهر الماضي على الحاجة في نهاية المطاف إلى إبطاء وتيرة رفع معدلات الفائدة، مع الاعتراف بالمخاطر المتزايدة على النمو. على الرغم من محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأقل ميلاً نحو التشديد، فشلت أسعار الذهب في الاستفادة، حيث حافظت الخسائر في مؤشرات وول ستريت على دعم الطلب على الدولار كملاذ آمن. استوعب المستثمرون أيضًا بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية، والتي أظهرت قراءة مستقرة الشهر الماضي بعد زيادة معدلة بالخفض عند 0.8٪ في يونيو / حزيران.

 

النظرة الفنية لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

الانخفاض الذي أعقب انهيار نموذج الوتد الصاعد على الرسم البياني اليومي تحدى دعم المتوسط ​​المتحرك 21 يوم الصاعد يوم الأربعاء.

خلال تداولات هذا الخميس حتى الآن، كسرت الأسعار المتوسط ​​المتحرك 21 يوم، الذي يقع الآن عند منطقة 1764 دولار، حيث تتطلع إلى تسجيل انخفاضات أعمق.

كسر مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم خط المنتصف نحو الاتجاه الهابط، مما يشير إلى أن المسار الأقل مقاومة نحو الاتجاه الهابط.

يقع الدعم الفوري عند أدنى مستويات 3 أغسطس / آب عند منطقة 1754 دولار، والتي فيما دونها سوف يتم اختبار الحاجز النفسي لمنطقة 1750 دولار.

من ناحية أخرى، سوف يكون استعادة المتوسط المتحرك 21 يوم أمر حاسم للثيران من أجل الحفاظ على قوتهم. تقع العقبة الهامة التالية في مواجهة المشترين عند المتوسط المتحرك 50 يوم الهابط عند منطقة 1777 دولار.

بالإضافة إلى ذلك، سوف يظهر دعم نموذج الوتد الذي تحول إلى مقاومة عند منطقة 1789 دولار في المشهد من أجل تمديد الارتداد نحو حاجز منطقة 1800 دولار.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى