fxstreet

توقعات أسعار الذهب: زوج الذهب/الدولار XAU/USD يتطلع للانخفاض وسط عوائد سندات أقوى، والمتوسط المتحرك 200 يوم معرض للخطر؟

لا تزال أسعار الذهب تحت الضغط وسط تجدد قوة الدولار الأمريكي.

يمكن أن يضيف ارتداد عوائد سندات الخزانة إلى الضغط على المعدن الأصفر.

اختبر زوج الذهب/الدولار XAU/USD دعم المتوسط المتحرك 21 يوم، وهل هناك تراجع إضافي وشيك؟

 

غيرت أسعار الذهب مسارها ودخلت في المنطقة الحمراء يوم الاثنين، حيث افتتحت الأسبوع على تراجع. على الرغم من التراجع في المعدن الأصفر، نجح الثيران في الدفاع عن منطقة 1850 دولار. شهد المعدن تحركات جيدة في الاتجاهين ولكنه ظل داخل نطاق تداول مألوف بين منطقة 1870 دولار ومنطقة 1840 دولار، بعد أن واجه صعوبة من أجل الاستفادة من ارتداد يوم الجمعة. في البداية، ارتفع زوج الذهب/الدولار XAU/USD نحو أعلى مستوياته خلال أسبوعين عند منطقة 1870 دولار، حيث مدد الدولار الأمريكي التصحيح الهابط في بداية أسبوع بيانات الوظائف غير الزراعية NFP. ظلت أيضاً عوائد سندات الخزانة الأمريكية بالقرب من أدنى مستوياتها خلال أكثر من شهر، مما قدم دعم للمعدن النفيس. أدى التفاؤل بشأن تخفيف الصين لقيود فيروس كورونا المستجد إلى جانب انخفاض الرهانات على تشديد قوي من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed إلى ارتفاع الحالة المزاجية للسوق بوجه عام، مما أثر بالسلب على الدولار كملاذ آمن.

 

ومع ذلك، تحول المد لصالح دببة الذهب خلال التداولات الأمريكية بعد أن فاجأ التضخم الألماني الأسواق نحو الاتجاه الصاعد وسجل قمة قياسية، مما أعاد إحياء المخاوف بشأن التضخم الهائل وتوقعات النمو. ارتد الدولار بشكل حاد، وعلى الرغم من ذلك فإنه ظل محدوداً بسبب ضعف السيولة بسبب عطلة يوم الذكريات في الولايات المتحدة.

 

تحاول أسعار الذهب تسجيل ارتداد طفيف ولكنه لا يزال في حالة تراجع، حيث عاد الدولار إلى الحياة يوم الثلاثاء. تستمر مخاوف النمو العالمي المدفوعة من التضخم في ألمانيا وسط تأثير تشديد السياسة، في حين أن تحسن نشاط الأعمال الصيني وتدابير دعم السياسات من ثاني أكبر اقتصاد في العالم تمكنت من تهدئة الأعصاب في الوقت الحالي. أيضًا، يساعد مزيد من التخفيف في قيود فيروس كورونا المستجد في الصين على دعم الارتداد في الأسهم الآسيوية. إذا عادت تدفقات الرغبة في المخاطرة بقوة، فقد يستأنف الدولار الانخفاض، وعلى الرغم من ذلك فإن المعنويات حول سوق السندات تحمل مفتاح وضع رهانات جديدة على أسعار الذهب. تشهد معدلات الفائدة الأمريكية ارتداد قوي، حيث ترتفع عوائد السندات القياسية لأجل 10 سنوات بنحو 3.5٪ حتى الآن. تجدر الإشارة أيضًا إلى قراءة التضخم الأولية من منطقة اليورو وبيانات ثقة المستهلك من هيئة الاتحاد في الولايات المتحدة من أجل الحصول على إشارات جديدة بشأن معنويات السوق الأوسع.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

اختبرت أسعار الذهب المتوسط ​​المتحرك 21 يوم الهابط، الذي يقع الآن عند منطقة 1849 دولار، مع تطلع الدببة إلى كسر حاسم إلى ما دون هذه المنطقة الأخيرة من أجل تمديد الزخم الهبوطي الجاري.

 

ينخفض ​​مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم فيما دون خط المنتصف، مما يُفسح مجالًا لتسجيل مزيد من الانخفاضات.

 

سوف يحفز القبول فيما دون المتوسط المتحرك 21 يوم انخفاض جديد نحو المتوسط المتحرك 200 يوم الأفقي عند منطقة 1840 دولار.

 

هناك حاجة إلى إغلاق يومي فيما دون هذه المنطقة من أجل تلاشي الارتداد وإعادة التركيز على أدنى مستويات 18 مايو / أيار عند منطقة 1807 دولار.

 

على الجانب الآخر، استعادة القمم اليومية عند منطقة 1857 دولار أمر حاسم من أجل الارتفاع نحو أعلى مستويات اليوم السابق عند منطقة 1864 دولار.

 

في حالة تسجيل مزيد من الارتفاع، سوف تظهر أعلى المستويات خلال أسبوعين عند منطقة 1870 دولار بعد ذلك على رادارات المشترين، والتي فيما فوقها سوف يتم تحدي المتوسط المتحرك 100 يوم الصاعد بشكل معتدل عند منطقة 1888 دولار.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى