fxstreet

توقعات أسعار الذهب: قد يُعيد زوج الذهب/الدولار XAU/USD اختبار أعلى مستويات يونيو/حزيران عند منطقة 2390 دولار في حالة صدور قراءات مخيبة للآمال من بيانات الوظائف الأمريكية غير الزراعية NFP

تتماسك أسعار الذهب على المكاسب الأسبوعية فوق منطقة 2350 دولار، حيث تحمل بيانات الوظائف غير الزراعية NFP في الولايات المتحدة المفتاح.
الدولار الأمريكي مضغوط عند أدنى مستوياته خلال ثلاثة أسابيع على الرغم من الارتفاع الطفيف في عوائد سندات الخزانة.
تتطلع أسعار الذهب إلى تمديد الاختراق الصعودي نحو منطقة 2390 دولار، والتي تمثل أعلى مستويات يونيو/حزيران.
يشير مؤشر القوة النسبية RSI اليومي نحو الارتفاع فوق مستويات 50، مما يدعم مشتري الذهب.

تتماسك أسعار الذهب بالقرب من أعلى مستوياتها خلال أسبوعين عند منطقة 2365 دولار المسجلة يوم الأربعاء، حيث يواصل الدولار الأمريكي لعق جراحه، متجاهلاً ارتدادًا طفيفًا في عوائد سندات الخزانة الأمريكية. تستعد أسعار الذهب لعودة المتداولين الأمريكيين من عطلة 4 يوليو/تموز وبيانات الوظائف غير الزراعية NFP الهامة من أجل الحصول على زخم جديد.

كل الأنظار تتجه نحو تقرير الوظائف الأمريكية غير الزراعية NFP، مع تزايد رهانات تيسير البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed

مع عطلة عيد الاستقلال في الولايات المتحدة يوم الخميس، حافظت أسعار الذهب على التداول عند مستويات مرتفعة بالقرب من أعلى مستوياتها خلال أسبوعين، حيث كانت تتداول محصورة داخل نطاق سعري بسبب ظروف السيولة الضعيفة. ظلت الأسواق أيضًا متوترة، حيث توجه الناخبون في المملكة المتحدة إلى صناديق الاقتراع، مما حد من نشاط التداول حول أسعار الذهب كملاذ آمن تقليدي.

استمرت الضغوط على الدولار الأمريكي الناجمة عن زيادة توقعات التيسير المحيطة بتخفيضات معدلات الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي هذا العام. تحقق ذلك بعد أن أقر رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول بالتقدم المحرز في خفض التضخم في وقت سابق من هذا الأسبوع. بالإضافة إلى ذلك، عززت سلسلة من الإحصاءات الأمريكية الأخيرة أيضًا الرهانات على إجراء حركة محورية في السياسة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، مع ارتفاع التوظيف في القطاع الخاص الأمريكي بمقدار 150 ألف وظيفة في يونيو/حزيران، بعد الزيادة البالغة 157 ألف (المعدلة من 152 ألف) المسجلة في مايو/أيار.

في الوقت نفسه، ارتفع عدد الأمريكيين الذين قدموا مطالبات البطالة لأول مرة بمقدار 4000 الأسبوع الماضي إلى 238 ألف، وفقًا لبيانات وزارة العمل التي صدرت يوم الأربعاء. جاءت القراءة أعلى بقليل من التقديرات البالغة 235 ألف. أخيرًا، انخفض مؤشر مديري المشتريات PMI لقطاع الخدمات ISM في الولايات المتحدة إلى منطقة الانكماش في يونيو/حزيران، حيث جاء عند 48.8 في مقابل 53.8 في مايو/أيار والقراءة المتوقعة عند 52.5.

يقوم المتداولون بتسعير احتمالية بنسبة 73% لخفض معدلات الفائدة في سبتمبر/أيلول، وفقًا لأداة FedWatch التابعة لمجموعة CME. تقوم الأسواق أيضًا بتسعير تخفيضين محتملين في معدلات الفائدة هذا العام.

تتحول جميع الأنظار الآن نحو تقرير سوق العمل الأمريكي عالي التأثير المقرر صدوره في وقت لاحق من هذه الجمعة الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش، والذي قد يكون له تأثير قوي على تسعير السوق لتخفيضات معدلات الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، مما يؤثر على قيمة الدولار الأمريكي وأسعار الذهب.

من المتوقع أن ترتفع الوظائف غير الزراعية NFP في الولايات المتحدة بمقدار 190 ألف في يونيو/حزيران بعد تسجيل زيادة قدرها 272 ألف في مايو/أيار، بينما من المتوقع أن يُظهر متوسط ​​الأجور في الساعة نموًا بنسبة 3.9% سنويًا، بعد ارتفاع بنسبة 4.1% سابقًا. إذا جاءت قراءات البيانات الرئيسية المذكورة أقل من توقعات الإجماع في السوق، فإنها سوف تعزز الرهانات على تخفيض معدلات الفائدة مرتين من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed هذا العام وسوف يكون خفض معدلات الفائدة في سبتمبر بمثابة أمراً محسوماً. في مثل هذا السيناريو، من المرجح أن يواجه الدولار الأمريكي عروض جديدة، مما يوفر دفعة جديدة لارتفاع أسعار الذهب.

ومع ذلك، يمكن أن يرتد الدولار الأمريكي بقوة إذا جاءت بيانات الوظائف غير الزراعية NFP وبيانات تضخم الأجور مفاجئة في الاتجاه الصاعد، مما سوف يدفع المستثمرين إلى خفض توقعات تيسير البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. هذا من شأنه أن يؤثر سلباً على أسعار الذهب الذي لا يقدم عوائد.

التحليل الفني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي


لا تزال التوقعات الفنية على المدى القصير في أسعار الذهب دون تغيير تقريبًا، مع ظهور مخاطر صعودية بعد اختراق المعدن الأصفر لنطاق تماسك هذا الأسبوع نحو الاتجاه الصاعد بعد إغلاق يوم الأربعاء فوق المتوسط ​​المتحرك البسيط 50 يومًا الرئيسي، الذي كان يقع عند منطقة 2338 دولار.

قد يستعيد الاختراق الصعودي زخمه في حالة صدور تقرير ضعيف من بيانات الوظائف الأمريكية، مما سوف يدفع أسعار الذهب للارتفاع نحو حاجز منطقة 2400 دولار.

ومع ذلك، سوف يحتاج مشتري الذهب إلى تجاوز أعلى المستويات السابقة خلال أسبوعين عند منطقة 2369 دولار وأعلى مستويات يونيو/حزيران عند منطقة 2389 دولار في البداية.

يشير مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يومًا نحو الارتفاع فوق مستويات 50، مما يُضيف مصداقية إلى الاحتمالية الصعودية.

بدلاً من ذلك، قد يؤدي تقرير قوي من بيانات الوظائف غير الزراعية NFP في الولايات المتحدة جنبًا إلى جنب مع تضخم قوي في الأجور إلى دفع أسعار الذهب للانخفاض نحو الدعم الفوري عند المتوسط ​​​​المتحرك البسيط 50 يومًا، الذي يقع الآن عند منطقة 2340 دولار.

بعد ذلك، يمكن أن يستعرض بائعي الذهب عضلاتهم نحو المتوسط ​​​​المتحرك البسيط 21 يومًا عند منطقة 2328 دولار في حالة تكثيف زخم البيع. يمكن أن تؤدي حركة مستدامة فيما دون هذه المنطقة الأخيرة إلى تسارع الانخفاضات نحو حاجز منطقة 2300 دولار.
 

الأسئلة الشائعة عن بيانات الوظائف غير الزراعية NFP

ما هي الوظائف غير الزراعية NFP؟

تُعد الوظائف غير الزراعية NFP جزءًا من تقرير الوظائف الشهري الصادر عن مكتب إحصاءات العمل الأمريكي. يقيس مكون الوظائف غير الزراعية على وجه التحديد التغير في عدد الأشخاص العاملين في الولايات المتحدة خلال الشهر السابق، باستثناء الصناعة الزراعية.

كيف تؤثر الوظائف غير الزراعية على قرارات السياسة النقدية للبنك الاحتياطي الفيدرالي؟

يمكن أن تؤثر قراءة الوظائف غير الزراعية على قرارات الاحتياطي الفيدرالي من خلال توفير مقياس لمدى نجاح البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed في تلبية تفويضه المتمثل في تعزيز التوظيف الكامل والتضخم عند 2٪. تسجيل قراءة مرتفعة نسبيًا في الوظائف غير الزراعية NFP يعني أن هناك مزيد من الأشخاص يعملون في وظائف، يكسبون مزيد من الأموال، وبالتالي من المحتمل أن ينفقوا المزيد. من ناحية أخرى، يمكن أن تعني نتيجة منخفضة نسبيًا في الوظائف غير الزراعية NFP أن الناس يواجهون صعوبة من أجل العثور على عمل. يقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed عادة برفع معدلات الفائدة من أجل مكافحة التضخم المرتفع الناجم عن انخفاض البطالة، وخفضها من أجل تحفيز سوق العمل الراكد.

كيف تؤثر الوظائف غير الزراعية على الدولار الأمريكي؟

بوجه عام، ترتبط الوظائف غير الزراعية ارتباطًا إيجابيًا بالدولار الأمريكي. هذا يعني أنه عندما تظهر أرقام أعلى من المتوقع في الوظائف غير الزراعية، يميل الدولار الأمريكي إلى الارتفاع والعكس عندما تكون أقل من المتوقع. تؤثر الوظائف غير الزراعية على الدولار الأمريكي بحكم تأثيرها على التضخم وتوقعات السياسة النقدية ومعدلات الفائدة. ارتفاع الوظائف غير الزراعية عادةً ما يعني أن البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed سوف يكون أكثر تشديدًا في سياسته النقدية، مما يدعم الدولار الأمريكي.

كيف تؤثر الوظائف غير الزراعية على الذهب؟

بوجه عام، ترتبط الوظائف غير الزراعية ارتباطاً سلبياً بأسعار الذهب. هذا يعني أن أرقام الوظائف الأعلى من المتوقع سوف يكون لها تأثير سلبي على أسعار الذهب والعكس صحيح. ارتفاع الوظائف غير الزراعية بوجه عام لديه تأثير إيجابي على قيمة الدولار الأمريكي، ومثل معظم السلع الرئيسية يتم تسعير الذهب بالدولار الأمريكي. وبالتالي، إذا ارتفع الدولار الأمريكي من حيث القيمة، فسوف يتطلب الأمر عددًا أقل من الدولارات لشراء أونصة من الذهب. أيضاً، ارتفاع معدلات الفائدة (الذي ساعد عادةً على زيادة الوظائف غير الزراعية NFP) يقلل أيضًا من جاذبية الذهب كاستثمار مقارنة بالحفاظ على الأموال النقدية، حيث سوف تكسب الأموال فائدة على الأقل.

في بعض الأحيان تحفز الوظائف غير الزراعية رد فعل معاكس لما يتوقعه السوق. لماذا يحدث هذا؟

تعد الوظائف غير الزراعية مكونًا واحدًا فقط ضمن تقرير الوظائف الأكبر ويمكن أن تطغى عليه المكونات الأخرى. في بعض الأحيان، عندما يأتي تقرير الوظائف الأمريكية غير الزراعية NFP أعلى من المتوقع، ولكن متوسط الأجور الأسبوعية أقل من المتوقع، فإن السوق يتجاهل التأثير التضخمي المحتمل للنتيجة الرئيسية ويفسر انخفاض الأرباح على أنه انكماشي. يمكن لمكونات معدل المشاركة ومتوسط الساعات الأسبوعية أيضًا التأثير على رد فعل السوق، ولكن فقط في حالات نادرة مثل “الاستقالة الكبرى” أو “الأزمة المالية العالمية”.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى