fxstreet

توقعات أسعار الذهب: هل سوف ينقذ البنك المركزي الأوروبي ECB ثيران زوج الذهب/الدولار XAU/USD؟

لا تزال أسعار الذهب معرضة للانخفاض بينما تتداول فيما دون حاجز منطقة 1700 دولار.
من المقرر أن يرفع البنك المركزي الأوروبي ECB معدلات الفائدة يوم الخميس من أجل مكافحة ارتفاع التضخم.
يمكن للبنك المركزي الأوروبي ECB الأقل تشديدًا أن ينقذ زوج الذهب/الدولار XAU/USD، حيث لا يزال المعدن ضمن مناطق تشبع بيعي.

 

تتذبذب أسعار الذهب بالقرب من أدنى المستويات الجديدة خلال 11 شهر التي سجلتها فيما دون حاجز منطقة 1700 دولار، حيث تستمر سيطرة الدببة قبل صدور قرار البنك المركزي الأوروبي ECB برفع معدل الفائدة الذي يلوح في الأفق.

من خلال الانضمام إلى ركب التشديد العالمي، من المقرر أن يرفع البنك المركزي الأوروبي ECB معدلات الفائدة الرئيسية للمرة الأولى منذ 11 عام. ومع ذلك، فإن السؤال يكمن في ما إذا كان البنك المركزي سوف يرفع معدل الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس أم 50 نقطة أساس. لا تزال السيطرة على التضخم على رأس أجندة البنوك المركزية، وبالتالي، تصعيد لعبة التشديد، الأمر الذي ينذر بالسوء لأسعار الذهب الذي لا يقدم عوائد.

تراجع المخاوف بشأن ركود وشيك نتيجة تخفيف رهانات التشديد القوي من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed يضغط أيضاً على الملاذ الآمن التقليدي. من المرجح أن يرفع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed معدلات الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس الأسبوع القادم في مقابل الرهان برفع معدل الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس بعد صدور تقرير التضخم الأمريكي القوي. يستفيد المعدن اللامع أيضًا من استئناف تصحيح الدولار الأمريكي، مدفوعًا بشكل أساسي من الارتفاع في زوج يورو/دولار EUR/USD وسط توقعات برفع معدل الفائدة من قبل البنك المركزي الأوروبي ECB بشكل أكبر من التوقعات.

البنك المركزي الأوروبي ECB

فقط التشديد الأقل من التوقعات في نتائج البنك المركزي الأوروبي ECB يمكن أن ينقذ ثيران الذهب. على الرغم من ذلك فإنه يبقى أن نرى إلى متى سوف يستمر ارتداد أسعار الذهب، وخاصة بعد أن كسر المعدن  النفيس حاجز منطقة 1700 دولار الهامة.

يوم الأربعاء، كسر زوج الذهب/الدولار XAU/USD حالة التماسك التي دامت ثلاثة أيام نحو الاتجاه الهابط بعد فشله في المقاومة فوق حاجز منطقة 1700 دولار. كانت عمليات البيع المتجددة في المعدن الأصفر مدفوعة من عودة ظهور مخاوف النمو العالمي وسط تضخم مستعر، مما أدى إلى إحياء جاذبية الدولار كملاذ آمن. ارتفعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية إلى أعلى مستوياتها الأسبوعية، مع اقتراب معدل الفائدة على سندات الخزانة القياسية لأجل 10 سنوات من منطقة 3.50٪، مما يساهم في المعنويات المتشائمة حول أسعار الذهب.

 

التحليل الفني لأسعار الذهب: الرسم البياني لفريم 4 ساعات

سجلت أسعار الذهب كسر هبوطي من نموذج مثلث متماثل على فريم 4 ساعات يوم الأربعاء، مما يترك الأبواب مفتوحة أمام المستهدف المقاس للنمط عند منطقة 1781 دولار.

وبالتالي، قد يمتد الزخم الهبوطي الجاري بشكل أكبر حتى تحقيق المستهدف.

ومع ذلك، مع اتجاه مؤشر القوة النسبية RSI نحو الانخفاض ضمن مناطق تشبع بيعي، لا يمكن استبعاد تسجيل ارتداد في المعدن.

من المتوقع أن يظهر المستهدف الفوري في الاتجاه الصاعد عند حاجز منطقة 1700 دولار، والتي فيما فوقها سوف يتم اختبار منطقة التقاء المتوسط ​​المتحرك البسيط 21 ودعم نموذج المثلث الذي تحول الآن إلى مقاومة عند منطقة 1708 دولار.

القبول فوق هذه المنطقة الأخيرة أمر حاسم من أجل اكتساب الارتداد للزخم. سوف يكون المتوسط المتحرك البسيط 50 الهابط عند منطقة 1717 دولار هو التالي على رادارات المشترين.
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى