fxstreet

توقعات أسعار الذهب: هل يستطيع ثيران زوج الذهب/الدولار XAU/USD الدفاع عن منطقة الدعم الحاسمة 1820 دولار؟

تجد أسعار الذهب طلبًا أعلى بقليل من خط الدعم اليومي الحاسم.

تدفقات النفور من المخاطرة تدفع الدولار الأمريكي للارتفاع بينما تتعثر عوائد سندات الخزانة.

قد يجد زوج الذهب/الدولار XAU/USD راحة وجيزة من حظر مجموعة السبع لواردات الذهب الروسية.

 

تعكس أسعار الذهب جزء من خسائر يوم الاثنين، حيث يتم إنقاذ الثيران من خلال تراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية على الآجال المختلفة. لا تزال حالة النفور من المخاطرة غير واضحة خلال هذا الثلاثاء حتى الآن، حيث تخلص المستثمرون من تفاؤل الأسبوع الماضي، في انتظار زخم جديد من نقاش سياسة البنوك المركزية الرئيسية المقرر يوم الأربعاء. بدأ منتدى البنك المركزي الأوروبي ECB الذي يستمر ثلاثة أيام يوم الاثنين، وكان موضوع “تحديات السياسة النقدية في عالم سريع التغير” هو الموضوع الرئيسي هذا العام. سوف تكون حلقة مناقشة السياسة يوم الأربعاء بين البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed وبنك انجلترا BOE والبنك المركزي الأوروبي ECB في المنتدى حدثًا حاسمًا لاتجاه المعدن اللامع خلال الأيام المقبلة.

 

في الوقت نفسه، يبدو المتداولون غير ملتزمين ويمتنعون عن وضع أي رهانات اتجاهية على المعدن، حيث يظلون حذرين تحسبا للحظر المتوقع على واردات الذهب من روسيا المقرر الإعلان عنه في وقت لاحق من هذا الثلاثاء. تستعد بريطانيا والولايات المتحدة واليابان وكندا للتحرك نحو حظر واردات جديدة من الذهب الروسي، في محاولة للضغط على وسائل تمويل موسكو لغزو أوكرانيا. في الوقت نفسه، سوف يتم الإعلان عن مؤشرات التصنيع والإسكان الإقليمية في الولايات المتحدة قبل بيانات ثقة المستهلك من هيئة الاتحاد. سوف يتم فحص تدفق البيانات الأمريكية بشكل وثيق بحثًا عن علامات التباطؤ الاقتصادي والمسار المستقبلي لرفع معدلات الفائدة من جانب البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed. سوف يلعب تصور السوق لمعنويات المخاطرة أيضًا دورًا رئيسيًا في تحديد تقييمات الدولار، مما يؤثر بالتالي على أسعار الذهب.

 

افتتح زوج الذهب/الدولار XAU/USD الأسبوع الجديد بشكل إيجابي ولكنه فشل في الحفاظ على الزخم المتفائل السابق بعد أن واجه حواجز قوية بالقرب من منطقة 1842 دولار. قلص المعدن المكاسب المبكرة وانخفض بنحو 20 دولار من أعلى المستويات اليومية ليستقر يوم الاثنين في المنطقة الحمراء عند منطقة 1823 دولار. عاد الارتباط العكسي بين عوائد السندات الأمريكية وأسعار الذهب، حيث ظل المستثمرون قلقين بشأن ما إذا كان محافظو البنوك المركزية العالمية سوف يكونون قادرين على تجنب الركود بينما يلتزمون بمكافحة التضخم. كانت المعنويات في وول ستريت متوترة، حيث توقف المشترون مؤقتًا قبل صدور البيانات الاقتصادية الأمريكية الرئيسية وتقارير الأرباح المقرر صدورها لاحقاً خلال الأسبوع.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

كما نلاحظ على الرسم البياني اليومي، يختبر ثيران الذهب الالتزامات الهبوطية عند دعم خط الاتجاه الصاعد الحاسم عند منطقة 1820 دولار. في حالة كسر هذه المنطقة الأخيرة على أساس الإغلاق اليومي، فإن ذلك سوف يؤكد تسجيل كسر هبوطي من نموذج علم لمدة أسبوعين.

 

سوف يبدأ اتجاه هابط جديد، حيث يستهدف البائعون حاجز منطقة 1800 دولار. قبل ذلك، أدنى مستويات يوم الجمعة عند منطقة 1817 دولار وأدنى مستويات 15 يونيو / حزيران عند منطقة 1808 دولار يمكن أن تساعد في الحد من الانخفاض.

 

يتم تداول مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم بشكل فاتر فيما دون خط المنتصف مباشرة، مما يحافظ على التحيز البيعي قائماً.

 

يحتاج الثيران إلى حركة مستدامة فوق منطقة العروض 1840 دولار، وهي منطقة تقاطع المتوسط ​​المتحرك 21 يوم الحاسم قصير الأجل ومقاومة خط الاتجاه الهابط (نموذج المثلث).

 

من المتوقع أن تظهر العقبة التالية في مواجهة المشترين عند المتوسط المتحرك 200 يوم الصاعد قليلًا عند منطقة 1845 دولار.

 

بوجه عام، لا يزال المسار الأقل مقاومة في السلعة نحو الاتجاه الهابط على المدى القريب.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى