fxstreet

توقعات أسعار الذهب: هل يمكن أن يمدد زوج الذهب/الدولار XAU/USD الحركة فوق المتوسط المتحرك 21 يوم وسط عوائد سندات أقوى؟

تمدد أسعار الذهب الارتداد الذي دام أربعة أيام في أسبوع صدور محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC.

تعرض الدولار لضربة على الرغم من التفاؤل الحذر وعوائد سندات الخزانة الأقوى.

المتوسط المتحرك 21 يوم قد يمثل عقبة صعبة الاختراق بالنسبة لمشتري زوج الذهب/الدولار XAU/USD.

 

ارتفعت أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها الجديدة خلال ستة أيام عند منطقة 1849 دولار يوم الجمعة، مغلقة الأسبوع في المنطقة الخضراء للمرة الأولى خلال خمسة أسابيع. كان ارتفاع يوم الجمعة استمرارًا لارتداد المعدن من أدنى مستوياته خلال أربعة أشهر عند منطقة 1787 دولار المسجلة يوم الاثنين الماضي. كان تصحيح الدولار الأمريكي من أعلى مستوياته خلال عقدين هو الحافز الرئيسي وراء تجدد الارتفاع في زوج الذهب/الدولار XAU/USD، وعلى الرغم من ذلك فإن العلاقة العكسية بين الذهب وعوائد سندات الخزانة الأمريكية قد عادت للعمل، والتي أثرت بشكل أساسي على تحركات أسعار المعدن اللامع في الأسبوع السابق.

 

يوم الجمعة، على وجه الخصوص، ظل نهج التوجه نحو الأمان قائماً، مما عزز الطلب على أصول الملاذ الآمن مثل الدولار وسندات الحكومة الأمريكية. وبالتالي، عانت معدلات الفائدة الأمريكية وقدمت قوة إضافية لارتداد الذهب. أيضًا، ما ساعد الدولار هو عمليات بيع أسهم التكنولوجيا في وول ستريت، حيث استمر قلق المستثمرين بشأن ارتفاع تكاليف الاقتراض وتأثير ذلك على النمو العالمي، مع دخول البنوك المركزية الرئيسية الآن في دورة تشديد.

 

شهد الأسبوع الجديد افتتاحًا قويًا في آسيا، حيث انتعشت شهية المخاطرة بشكل حاد واستمر المستثمرون في المراهنة ضد الدولار. وبالتالي، سجلت أسعار الذهب أعلى المستويات خلال أسبوع عند منطقة 1858 دولار، حيث احتفت الأسواق بانتعاش مرجح للاقتصاد الصيني وسط نهاية تدريجية للقيود بسبب فيروس كورونا المستجد. ومع ذلك، فقد هدأت حالة التفاؤل قليلاً، حيث تراجعت أسهم التكنولوجيا في المؤشرات الصينية بينما سجلت بكين حالات إصابة قياسية بفيروس كورونا المستجد. تواصل الأسواق أيضاً تقييم تأثير ارتفاع معدلات الفائدة على النمو العالمي. ارتفاع الذهب يبدو محدوداً، حيث تشهد عوائد سندات الخزانة عودة جيدة.

 

بالمضي قدماً، يمكن أن يساعد مسح الأعمال الألماني IFO في تهدئة التوترات المحيطة بالتباطؤ الاقتصادي بينما تفتقر أجندة الولايات المتحدة إلى أي إصدار اقتصاد كلي من الدرجة الأولى هذا الأسبوع، مما يجعل البداية هادئة لأسبوع صدور محضر اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

الاختراق الصعودي لمقاومة خط الاتجاه الهابط عند منطقة 1808 دولار يوم الخميس قدم قوة لثيران الذهب، حيث يتطلعون إلى اختراق حاجز المتوسط ​​المتحرك 21 يوم عند منطقة 1859 دولار على أساس مستدام.

 

هناك حاجة إلى الإغلاق اليومي فوق هذه المنطقة من أجل تأكيد الانعكاس الصعودي، مما سوف يحفز تسجيل مزيد من الارتفاع نحو المتوسط المتحرك 100 يوم الأفقي عند منطقة 1885 دولار.

 

قبل هذه المنطقة المذكورة، قد يتحدى حاجز منطقة 1870 دولار الالتزامات الهبوطية.

 

يقترب مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم من خط المنتصف، حيث يتطلع إلى استعادة السيطرة عليه. يشير ذلك إلى أن الثيران قد ينتظرون تأكيد قبل استئناف وضع الارتداد.

 

بدلاً من ذلك، يظهر الدعم الفوري عند المتوسط المتحرك 200 يوم العرضي عند منطقة 1838 دولار. إذا تمكن البائعون من العثور على موطئ قدم قوي فيما دون هذه المنطقة الأخيرة، فلا يمكن استبعاد تسجيل انخفاض حاد نحو منطقة الطلب 1800 دولار.

 

قد تختبر الانخفاضات الإضافية دعم قوي عند منطقة 1787 دولار، والتي تمثل منطقة التقاء أدنى المستويات خلال عدة أشهر ودعم خط الاتجاه الهابط.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى