fxstreet

توقعات أسعار الذهب: يمكن أن يُعيد زوج الذهب/الدولار XAU/USD اختبار منطقة 1858 دولار مع استئناف عمليات بيع عوائد السندات

يأخذ دببة أسعار الذهب استراحة عند المقاومة التي تحولت إلى دعم عند منطقة 1842 دولار.

يحتفي الدولار الأمريكي بحالة الحذر في الأسواق ولكن انخفاض عوائد السندات يقدم دعم لزوج الذهب/الدولار XAU/USD.

يستمر تركيز الثيران منصباً على منطقة 1857 دولار طالما يحد المتوسط المتحرك 200 يوم من الانخفاض.

 

تتعرض أسعار الذهب لضغوط بيع شديدة يوم الجمعة، حيث توقف الاتجاه الصاعد الذي دام لمدة يومين بعد أن استمر البائعون في الترقب بالقرب من منطقة 1860 دولار. يستفيد الدولار الأمريكي من تجدد تدفقات النفور من المخاطرة، حيث ساد الذعر بسبب مخاوف الركود بعد أن قامت البنوك المركزية العالمية الرئيسية بتشديد سياستها. لا يزال البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed والبنك الوطني السويسري SNB ملتزمين بتقديم مزيد من الرفع في معدلات الفائدة من أجل السيطرة على التضخم. تلقى الدولار دعمًا جديدًا أيضاً بعد التوجهات المستقبلية التي تميل نحو التيسير من جانب البنك المركزي الياباني BOJ، والتي حطمت الين ودفعت زوج دولار/ين USD/JPY لفترة وجيزة فوق منطقة 134.50. استئناف عمليات البيع المكثفة في عوائد سندات الخزانة الأمريكية طويلة الأجل يحد من تسجيل مزيد من الارتفاع في الدولار. الضعف المتجدد في معدلات الفائدة الأمريكية يبشر بالخير أيضًا للذهب الذي لا يقدم عوائد.

 

يمكن للمعدن اللامع أن يستعيد الزخم الصعودي إذا استمر التصحيح الهابط في عوائد السندات في وقت لاحق من اليوم. قد يكون لتدفقات نهاية الأسبوع تأثير كبير على أسعار المعدن، حيث ينتظر المستثمرون خطاب رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول المقرر لاحقًا خلال جلسة أمريكا الشمالية. سوف يتم أيضًا مراقبة تقرير السياسة النقدية للبنك الاحتياطي الفيدرالي Fed بشكل وثيق من أجل الحصول على رؤى جديدة حول توجهات سياسة البنك المركزي.

 

يوم الخميس، سجل زوج الذهب/الدولار XAU/USD عودة قوية مرة أخرى، حيث يمدد الارتفاع المدفوع من البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed ليسجل أعلى مستوياته خلال ثلاثة أيام عند منطقة 1858 دولار. الارتفاع المريح في عوائد السندات الأمريكية والدولار، المدفوع من رد فعل البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed القوي لمكافحة التضخم، أدى إلى انخفاض أسعار الذهب إلى محيط منطقة 1816 دولار في النصف الأول من تداولات يوم الخميس. ومع ذلك، تم استئناف التصحيح في الدولار بعد انخفاض عوائد السندات، حيث تسربت حالة نفور من المخاطرة إلى السوق، حيث قام المستثمرون بتقييم الآثار المترتبة على التشديد القوي من قبل البنوك المركزية الرئيسية. ساعد الذعر في مؤشرات وول ستريت على الارتداد في أسعار الذهب أيضًا.

 

الرسم البياني لأسعار الذهب: الرسم البياني اليومي

 

استعادت أسعار الذهب المتوسط ​​المتحرك 200 يوم الأفقي الهام عند منطقة 1842 دولار على أساس الإغلاق اليومي يوم الخميس.

 

على الرغم من عودة الدببة يوم الجمعة، إلا أن هناك تحدي للالتزامات الصعودية عند المقاومة المذكورة أعلاه التي تحولت الآن إلى دعم.

 

في حالة كسر هذه المنطقة الأخيرة، فلا يمكن استبعاد تسجيل انخفاض نحو أدنى مستويات اليوم السابق عند منطقة 1816 دولار. قبل ذلك، يمكن اختبار أدنى مستويات 1 يونيو / حزيران عند منطقة 1829 دولار.

 

يتحول مؤشر القوة النسبية RSI بإعدادات 14 يوم نحو الانخفاض إلى ما دون خط المنتصف، مما يبقي البائعين متفائلين. ومع ذلك، فهم بحاجة إلى إغلاق أسبوعي فيما دون المتوسط المتحرك 200 يوم من أجل استئناف الاتجاه الهابط نحو حاجز منطقة 1800 دولار.

 

طالما يصمد دعم المتوسط المتحرك 200 يوم، فسوف يستمر تطلع الثيران نحو أعلى المستويات الأسبوعية عند منطقة 1858 دولار ولكن هناك حاجة قبل ذلك إلى اختراق منطقة 1850 دولار على أساس مستدام.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى