fxstreet

توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: الباب مفتوح أمام تسجيل مكاسب إضافية في الارتداد

حافظ زوج يورو/دولار EUR/USD على زخمه الصعودي في وقت مبكر من يوم الثلاثاء.

تحسن مزاج السوق يساعد اليورو على التفوق في الأداء على الدولار.

تتجه الأنظار نحو بيانات النمو في الاتحاد الأوروبي وخطابات رئيسة البنك المركزي الأوروبي ECB لاجارد ورئيس اللجنة الفيدرالية FOMC باول.

 

تمكن زوج يورو/دولار EUR/USD من البناء على مكاسب يوم الاثنين في وقت مبكر من يوم الثلاثاء وارتفع إلى أعلى مستوياته الجديدة خلال خمسة أيام فوق منطقة 1.0480. تشير النظرة الفنية على المدى القريب إلى أن الزوج لديه مجال أكبر للارتفاع.

 

يبدو أن التحول الإيجابي الذي شهدته معنويات المخاطرة سوف يوفر دعمًا للعملة الموحدة في وقت مبكر من الجلسة الأوروبية. يرتفع مؤشر Euro Stoxx 600 بأكثر من 1٪ بينما ترتفع العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية بين 0.7٪ و 1.15٪، مما يُظهر مزاج السوق المتفائل.

 

حقيقة إعلان مدينة شنغهاي يوم الثلاثاء عدم وجود إصابات جديدة في جميع المناطق أعادت التفاؤل بشأن إزالة تدابير الإغلاق بسبب فيروس كورونا بحلول نهاية الشهر، مما يسمح بعودة تدفقات المخاطر إلى الأسواق.

 

في الوقت نفسه، ربما بدأ المستثمرون في التركيز على احتمالات تشديد البنك المركزي الأوروبي ECB. وفقًا لاستطلاع أجرته رويترز مؤخرًا، يتوقع الخبراء أن يقوم البنك المركزي الأوروبي ECB برفع معدل الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس والتخلي عن معدلات الفائدة السلبية بحلول نهاية سبتمبر / أيلول. “من بين 46 اقتصادياً من أصل 48 يتوقعون ارتفاع معدل الفائدة على الودائع في الربع الثالث، قال 26 إن معدلات الفائدة سوف ترتفع بمقدار 50 نقطة أساس بحلول نهاية الفترة، مما يشير ضمنياً إلى تحركات بمقدار 25 نقطة أساس في اجتماعي يوليو / تموز وسبتمبر / أيلول”، كما كتبت رويترز.

 

في وقت لاحق من الجلسة، سوف يُصدر مكتب الإحصاءات في الاتحاد الأوروبي بيانات الربع الأول للناتج المحلي الإجمالي GDP. بالنظر إلى الطريقة التي تم بها تجاهل المراجعات الهبوطية للمفوضية الأوروبية لتوقعات النمو إلى حد كبير من قبل المشاركين في السوق، سوف يكون من العدل أن نتوقع أن يحافظ اليورو على قوته طالما أن المعنويات لا تزال إيجابية.

 

في النصف الثاني من اليوم، سوف يتم مراقبة بيانات مبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي من الولايات المتحدة من أجل الحصول على زخم جديد. سوف يلقي أيضاً رئيس اللجنة الفيدرالية FOMC جيروم باول ورئيسة البنك المركزي الأوروبي ECB كريستين لاجارد خطابات. ومع ذلك، من المفترض أن يظل تصور المخاطر هو المحرك الأساسي للسوق.

 

التحليل الفني لزوج يورو/دولار EUR/USD

لا يزال مؤشر القوة النسبية RSI على الرسم البياني لفريم 4 ساعات فيما دون مستويات 70 بينما يصمد فوق مستويات 50، مما يشير إلى أن الزوج لديه مجال أكبر للارتفاع قبل الدخول ضمن مناطق تشبع شرائي من الناحية الفنية.

 

بالنسبة للاتجاه الصاعد، تظهر منطقة 1.0480 (المتوسط ​​المتحرك البسيط 50 فترة، مستويات تصحيح فيبوناتشي 50٪ من الانخفاض الأخير) كمقاومة أولية. في حالة تحول هذه المنطقة إلى دعم، يمكن اعتبار منطقة 1.0500 (مستوى نفسي، مستويات تصحيح فيبوناتشي 61.8٪) ومنطقة 1.0530 (المتوسط ​​المتحرك البسيط 100 فترة) بمثابة مستهدفات الارتداد التالية.

 

يقع الدعم عند منطقة 1.0450 (مستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2٪) ومنطقة 1.0420 (مستويات تصحيح فيبوناتشي 23.6٪) ومنطقة 1.0400 (مستوى نفسي).

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى