fxstreet

توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: الثيران بحاجة إلى انتظار حركة فوق منطقة التقاء مستويات تصحيح 50٪ فيبوناتشي / المتوسط المتحرك 50 يوم

شهد زوج يورو/دولار EUR/USD عمليات بيع لحظية كثيفة يوم الأربعاء وسط تزايد الطلب على الدولار الأمريكي.

ساعدت التصريحات الأخيرة التي تميل نحو التشديد من جانب صانعي السياسة في البنك المركزي الأوروبي ECB في الحد من تسجيل أي خسائر أخرى.

هناك حاجة إلى التحرك إلى ما فوق منطقة الالتقاء 1.0770 من أجل دعم احتمالية تسجيل أي مكاسب أخرى.

 

واجه زوج يورو/دولار EUR/USD الرفض بالقرب من المتوسط ​​المتحرك البسيط 50 يوم خلال يوم الأربعاء وتراجع بنحو 100 نقطة من أعلى المستويات منذ 25 أبريل / نيسان الذي سجله في اليوم السابق. سجل الدولار الأمريكي عودة قوية وأوقف سلسلة خسائر استمرت يومين إلى أدنى المستويات خلال ما يقرب من شهر وسط مخاوف بشأن تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي. لا يزال المستثمرون قلقين من تحرك أكثر قوة من جانب البنوك المركزية الرئيسية من أجل تقييد التضخم وأن الحرب الروسية الأوكرانية يمكن أن تشكل تحديات للاقتصاد العالمي. عززت مراجعة الاستقرار المالي للبنك المركزي الأوروبي ECB مخاوف السوق وحذرت من أنه يمكن تحفيز مزيد من التصحيحات في الأسواق المالية بسبب تصعيد الحرب، أو حتى ضعف النمو العالمي أو إذا كانت السياسة النقدية بحاجة إلى تعديل أسرع من المتوقع. هذا بدوره كان يُنظر إليه على أنه عامل رئيسي أدى إلى عمليات بيع جديدة حول الزوج.

 

على صعيد البيانات الاقتصادية، جاءت طلبات السلع المعمرة الأمريكية أقل من توقعات السوق، على الرغم من أنها لم تفعل شيئًا يذكر لتقويض المعنويات الصعودية اللحظية المحيطة بالدولار الأمريكي. في وقت لاحق خلال الجلسة الأمريكية، أظهر محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC في 3-4 مايو / أيار أن معظم المشاركين يعتقدون أن زيادة معدل الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس سوف تكون مناسبة على الأرجح في يونيو / حزيران ويوليو / تموز. ومع ذلك، افتقر محضر الاجتماع إلى أي مفاجآت كبيرة، حيث تم تسعير الحركة المتوقعة بالفعل، مما أعاد التأكيد على فكرة أن البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed قد يوقف دورة رفع معدل الفائدة بشكل مؤقت في وقت لاحق من هذا العام. كان هذا، جنبًا إلى جنب مع الارتداد الجيد في أسواق الأسهم الأمريكية، بمثابة رياح معاكسة للدولار كملاذ آمن. بصرف النظر عن ذلك، فإن التصريحات الأخيرة التي تميل نحو التشديد من جانب صانعي السياسة في البنك المركزي الأوروبي ECB، والتي ألمحت إلى زيادة بمقدار 50 نقطة أساس على الأقل في معدل الفائدة على الإيداع، ساعدت زوج يورو/دولار EUR/USD في العثور على دعم جيد بالقرب من منطقة 1.0645-1.0640.

 

ارتد الزوج بنحو 50 نقطة من القاع اليومي له واكتسب بعض الاستمرارية في الزخم خلال الجلسة الآسيوية يوم الجمعة، وعلى الرغم من ذلك فإنه واجه صعوبة من أجل الاستفادة من الحركة. استمرت التوقعات الاقتصادية العالمية المتدهورة في الضغط على معنويات المستثمرين ودفعت بعض تدفقات الملاذ الآمن نحو الدولار الأمريكي، والتي حدت بدورها من ارتفاع زوج يورو/دولار EUR/USD. بالنظر إلى إغلاق عديد من الأسواق الأوروبية احتفالًا بيوم الصعود ، سوف تلعب ديناميكيات أسعار الدولار الأمريكي دورًا رئيسيًا في التأثير على الزوج. في وقت لاحق خلال جلسة أمريكا الشمالية المبكرة، سوف يأخذ المتداولون إشارات من الأجندة الاقتصادية الأمريكية – والتي تتضمن إصدارات الناتج المحلي الإجمالي GDP للربع الأول، مطالبات البطالة الأسبوعية الأولية ومبيعات المنازل المعلقة في الولايات المتحدة. بصرف النظر عن ذلك، فإن معنويات المخاطرة الأوسع في السوق سوف تقود الطلب على الدولار وتنتج فرص تداول قصيرة الأجل حول هذا الزوج.

 

النظرة الفنية

 

من منظور فني، تعثر الارتداد القوي الأخير من أدنى المستويات منذ بداية العام قبل مقاومة منطقة الالتقاء التي تتكون من المتوسط ​​المتحرك البسيط 50 يوم ومستويات تصحيح فيبوناتشي 50٪ للحركة الهابطة 1.1185-1.0350. الحاجز المذكور، حول منطقة 1.0770، من المفترض أن يعمل الآن كمنطقة محورية، والتي في حالة اختراقها بشكل حاسم سوف يُنظر إلى ذلك على أنه حافز جديد للثيران. قد يتجاوز زوج يورو/دولار EUR/USD بعد ذلك حاجز منطقة 1.0800 ويستهدف اختبار العقبة التالية الجديرة بالمراقبة بالقرب من منتصف مناطق 1.0800، في الطريق إلى منطقة العروض 1.0880. هذه المنطقة الأخيرة تتزامن مع مستويات تصحيح 61.8٪ فيبوناتشي وتحد من تسجيل أي ارتفاع آخر، في الوقت الحالي على الأقل.

 

على الجانب الآخر، يبدو أن قاع التداولات المسائية، حول منطقة 1.0645-1.0640، يحد الآن من الانخفاض الفوري. قد تؤدي بعض الاستمرارية في عمليات البيع اللاحقة إلى استهداف دعم مستويات تصحيح 23.6٪ فيبوناتشي، بالقرب من منتصف مناطق 1.0500، مع ظهور دعم وسيط بالقرب من حاجز منطقة 1.0600.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى