fxstreet

توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: قد تكون لهجة متوازنة من جانب البنك المركزي الأوروبي ECB كافية لدفع اليورو نحو الارتفاع

Share:

ارتفع زوج يورو/دولار EUR/USD إلى قمة جديدة لشهر ديسمبر / كانون الأول فوق منطقة 1.0900 يوم الخميس.
لا يزال الدولار الأمريكي تحت الضغط بعد مفاجأة تيسير البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed.
من المتوقع أن يترك البنك المركزي الأوروبي ECB معدلات الفائدة الرئيسية دون تغيير.

 

حافظ زوج يورو/دولار EUR/USD على زخمه الصعودي وارتفع فوق منطقة 1.0900 للمرة الأولى منذ الأول من ديسمبر / كانون الأول في وقت مبكر من يوم الخميس بعد تسجيل مكاسب كبيرة يوم الأربعاء. مع تحول تركيز السوق نحو إعلانات سياسة البنك المركزي الأوروبي ECB، دخل الزوج في مرحلة تماسك أدنى بقليل من منطقة 1.0900.

تعرض الدولار الأمريكي لضغوط بيع شديدة، حيث تبنى رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول لهجة تميل نحو التيسير بشكل مفاجئ في المؤتمر الصحفي الذي أعقب الاجتماع.

 

أسعار اليورو اليوم

 

يوضح الجدول أدناه النسبة المئوية للتغير في اليورو EUR في مقابل العملات الرئيسية المدرجة اليوم. كان اليورو هو الأقوى في مقابل الدولار الأمريكي.

تُظهر الخريطة الحرارية التغيرات المئوية للعملات الرئيسية في مقابل بعضها البعض. يتم اختيار العملة الأساسية من العمود الأيسر، بينما يتم اختيار عملة التسعير من الصف العلوي. على سبيل المثال، إذا اخترت اليورو من العمود الأيسر وتحركت على طول الخط الأفقي إلى الين الياباني، فإن النسبة المئوية للتغير المعروض في المربع سوف تمثل زوج يورو EUR (الأساس) / ين JPY (التسعير).

 

ترك البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed معدل الفائدة دون تغيير عند 5.25٪ – 5.5٪ كما كان متوقعًا وأشار ملخص التوقعات المحدث إلى خفض إجمالي 75 نقطة أساس في معدل الفائدة في عام 2024. قال باول إنهم كانوا يركزون على “عدم ارتكاب خطأ الحفاظ على معدلات الفائدة مرتفعة جداً لفترة طويلة للغاية”، واعترف بأن صناع السياسات كانوا يتحدثون عن الوقت المناسب للبدء في خفض معدلات الفائدة. انخفض العائد على سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات إلى أقل من 4٪ للمرة الأولى خلال أكثر من 4 أشهر في أعقاب حدث البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed وفقد مؤشر الدولار الأمريكي ما يقرب من 1٪.

من المتوقع أيضًا أن يحافظ البنك المركزي الأوروبي ECB على معدلات الفائدة الرئيسية دون تغيير بعد اجتماع السياسة الأخير لهذا العام. سوف يتم مراقبة توقعات الاقتصاد الكلي المحدثة وتعليقات رئيسة البنك المركزي الأوروبي ECB كريستين لاجارد بشكل وثيق من قبل المشاركين في السوق.

في حالة تكرار لاجارد أنه لا يزال من السابق لأوانه الحديث عن حركة محورية في السياسة والتذكير بمخاطر التضخم، مع تكرار الاعتماد على البيانات، فقد يمدد زوج يورو/دولار EUR/USD ارتفاعه. من ناحية أخرى، يمكن أن يبدأ الزوج في محو مكاسبه الأخيرة إذا أشارت لاجارد إلى أنهم قد يبدأون قريبًا في الحديث عن التوقيت المناسب لخفض معدل الفائدة.

 

التحليل الفني لزوج يورو/دولار EUR/USD

انخفض مؤشر القوة النسبية RSI على الرسم البياني لفريم 4 ساعات بشكل طفيف بعد أن ارتفع فوق مستويات 70، مما يشير إلى أن الزوج يمكن أن يسجل تصحيحاً فنياً قبل الموجة الصعودية التالية. ومع ذلك، من المرجح أن يتجاهل المستثمرون هذه القراءة الفنية في رد الفعل على حدث البنك المركزي الأوروبي ECB.

تظهر منطقة 1.0900 (مستويات تصحيح فيبوناتشي 23.6% من الاتجاه الصاعد الأخير) بمثابة منطقة محورية. بمجرد أن يؤكد زوج يورو/دولار EUR/USD هذه المنطقة بمثابة منطقة دعم، فقد يستهدف منطقة 1.0960 (مستوى ثابت) ومنطقة 1.1000 (مستوى ثابت، مستوى نفسي).

بالنسبة للاتجاه الهابط، يقع الدعم الأول عند منطقة 1.0860 (المتوسط المتحرك البسيط 100 فترة، مستوى ثابت) قبل منطقة 1.0830-1.0820 (المتوسط المتحرك البسيط 200 يوم، مستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2٪) ومنطقة 1.0800 (مستوى نفسي، مستوى ثابت، المتوسط المتحرك البسيط 200 فترة).
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى