fxstreet

توقعات زوج يورو/دولار EUR/USD: يمكن أن يجد اليورو اتجاهًا على المدى القريب بعد صدور بيانات مؤشر أسعار المستهلك CPI الأمريكي

Share:

اكتسب زوج يورو/دولار EUR/USD زخمًا وارتفع نحو منطقة 1.0800 في وقت مبكر من يوم الثلاثاء.
يواجه الدولار الأمريكي صعوبة من أجل العثور على طلب وسط تراجع عوائد السندات الأمريكية.
من المتوقع أن يظل التضخم الأساسي السنوي في الولايات المتحدة مستقراً عند 4% في نوفمبر / تشرين الثاني.

 

بعد بداية هبوطية للأسبوع، تمكن زوج يورو/دولار EUR/USD من الصمود خلال ساعات التداول الأمريكية وأغلق اليوم دون تغيير تقريبًا يوم الاثنين. اكتسب الزوج زخمًا وارتفع نحو منطقة 1.0800 في وقت مبكر من يوم الثلاثاء وسط تراجع عوائد السندات الأمريكية ولكن يمكن أن يمتنع المستثمرون عن الرهان على تسجيل مزيد من الضعف في الدولار الأمريكي قبل صدور تقرير التضخم المرتقب بشدة لشهر نوفمبر / تشرين الثاني.

في ظل غياب إصدارات بيانات عالية المستوى، فإن مزاج السوق المتفائل نسبيًا جعل من الصعب على الدولار الأمريكي الاستمرار في اكتساب القوة في وقت متأخر من يوم الاثنين. في الوقت نفسه، جاء العائد المرتفع في مزاد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات عند 4.29%، منخفضًا من 4.51% في المزاد السابق، مما تسبب في انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية، مما يضع ضغطاً إضافيًا على أكتاف الدولار الأمريكي.

في وقت لاحق من اليوم، سوف يُصدر مكتب إحصاءات العمل الأمريكي بيانات مؤشر أسعار المستهلك CPI لشهر نوفمبر / تشرين الثاني. على أساس سنوي، من المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلك CPI بنسبة 3.1%، بوتيرة أضعف قليلاً من الزيادة البالغة 3.2% المسجلة في أكتوبر / تشرين الأول. من المتوقع أن يتطابق مؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي، الذي يستثني أسعار المواد الغذائية والطاقة المتقلبة، مع القراءة السابقة بارتفاع بنسبة 4٪. على أساس شهري، من المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلك CPI ومؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي بنسبة 0.1% وبنسبة 0.3%، على التوالي.

في حالة صدور قراءة أقل من توقعات السوق في مؤشر أسعار المستهلك CPI الأساسي الشهري، فقد يؤدي رد الفعل الأولي إلى ضعف الدولار الأمريكي بشكل أكبر. من ناحية أخرى، فإن زيادة أقوى من المتوقع في هذه البيانات يمكن أن يكون لها تأثير عكسي على تقييم العملة.

يوم الأربعاء، سوف يُعلن البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed عن قرارات السياسة النقدية وسوف يُصدر ملخصًا منقحًا للتوقعات الاقتصادية SEP. قد يؤدي تقرير تضخم ضعيف إلى جذب رهانات تيسير البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed.

 

التحليل الفني لزوج يورو/دولار EUR/USD

ارتفع مؤشر القوة النسبية RSI إلى مستويات 50 على الرسم البياني لفريم 4 ساعات، مما يُظهر فقدان الزخم الهبوطي. بالنسبة للاتجاه الصاعد، يواجه الزوج مقاومة قوية عند منطقة 1.0820 (المتوسط المتحرك البسيط 200 يوم، مستويات تصحيح فيبوناتشي 38.2% من الاتجاه الصاعد الأخير). الإغلاق اليومي فوق هذه المنطقة يمكن أن يفتح الباب أمام تسجيل مكاسب إضافية نحو منطقة 1.0870 (المتوسط المتحرك البسيط 100 فترة على الرسم البياني لفريم 4 ساعات) ومنطقة 1.0900 (مستوى نفسي، مستويات تصحيح فيبوناتشي 23.6٪).

تظهر منطقة 1.0750 (المتوسط المتحرك البسيط 100 يوم) بمثابة منطقة دعم هامة. قد تؤدي قراءة قوية للتضخم في الولايات المتحدة في نوفمبر / تشرين الثاني إلى تحفيز انخفاض آخر في زوج يورو/دولار EUR/USD. إذا قام البائعون بتحويل هذه المنطقة إلى منطقة مقاومة، فمن الممكن أن تظهر منطقة 1.0700 (مستويات تصحيح فيبوناتشي 61.8%، مستوى نفسي) بمثابة المستهدف التالي في الاتجاه الهابط قبل منطقة 1.0660 (مستوى ثابت).
 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى