fxstreet

توقعات سعر الذهب/الدولار XAU/USD: يعود إلى منطقة راحته قرابة المستوى 2330 دولار

السعر الحالي للذهب مقابل الدولار الأمريكي: 2326.08 دولار

  • البيانات المشجعة بشكل عام في الولايات المتحدة تضغط على الدولار الأمريكي.
  • ستصدر الولايات المتحدة مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي يوم الجمعة.
  • عاد زوج الذهب/الدولار XAU/USD إلى منطقة راحته عند قرابة 2330 دولارًا لكنه يفتقر إلى الزخم الصعودي.

ارتفع سعر الذهب الفوري يوم الخميس، وعاد إلى منطقة راحته عند قرابة المستوى السعري 2330 دولارًا، حيث تم تداوله دون هذا المستوى في منتصف جلسة التعاملات الأمريكية. بدأ الذهب في الارتفاع في وقت مبكر من الجلسة الأوروبية، مدعومًا بانخفاض الطلب على الدولار الأمريكي واستمرار حالة النفور من المخاطرة، لكنه ارتفع أكثر بعد صدور أرقام الاقتصاد الكلي المشجعة في الولايات المتحدة.

ذكرت البلاد أن  طلبيات السلع المعمرة ارتفعت بنسبة 0.1٪ على أساس شهري، أفضل من -0.1٪ المتوقعة، وأكدت أن الناتج المحلي الإجمالي (GDP) عند 1.4٪ كما هو متوقع، أعلى قليلاً من التقدير السابق عند 1.3٪. كذلك ذكرت البلاد أن مطالبات البطالة الأولية للأسبوع المنتهي في 21 يونيو/حزيران بلغت 233 ألف مطالبة، أفضل من 236 ألفًا المتوقعة، في حين أن مؤشر النشاط التصنيعي الفيدرالي في كانساس لشهر يونيو/حزيران سجل -11، متدهورًا من -1 السابق.

وصل التحسن في معنويات السوق إلى وول ستريت. بعد الانخفاضات الحادة في المؤشرات الآسيوية والأوروبية، ارتفعت المؤشرات الأمريكية، حيث يتم تداول مؤشرا داو جونز الصناعي وناسداك المركب حاليًا في المنطقة الخضراء ويحوم مؤشر ستاندرد آند بورز 500 حول مستواه الافتتاحي. وفي الوقت نفسه، تراجعت عائدات السندات الحكومية الأمريكية، حيث تقدم السندات لأجل 10 سنوات حاليًا عائدًا يبلغ 4.28٪، بانخفاض 3 نقاط أساس في اليوم.

يتحول التركيز الآن إلى تقرير الاقتصاد الكلي الأكثر أهمية في الولايات المتحدة، وهو مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي. سيصدر مقياس التضخم المفضل لدى مجلس الاحتياطي الفيدرالي يوم الجمعة، ومن المتوقع أن يظهر أن التضخم ارتفع بنسبة 2.6٪ على أساس سنوي في مايو/أيار، أي أقل بقليل من 2.7٪ السابقة. ومن شأن تراجع الضغوط التضخمية أن يعزز الآمال في خفض سعر الفائدة قريبا في الولايات المتحدة ويؤدي إلى انخفاض الدولار الأمريكي. مع ذلك ونظرًا لأن الأسواق قد تصبح متفائلة، فإن احتمالية ارتفاع زوج الذهب/الدولار XAU/USD محدودة.

النظرة الفنية قصيرة الأجل لزوج الذهب/الدولار XAU/USD

يحوم الذهب/الدولار XAU/USD قرابة المستوى 2325 دولار، ويظهر الرسم البياني اليومي إمكانية صعودية محدودة. يلتقي الزوج بالبائعين قرابة المتوسط المتحرك البسيط 20 الهبوطي باعتدال (SMA)، الآن عند حوالي 2327.60 دولارًا. في غضون ذلك، تحولت المؤشرات الفنية إلى الارتفاع، لكنها لا تزال ضمن المستويات المحايدة، حيث يكافح مؤشر القوة النسبية (RSI) للتغلب على مستوى 50. في غضون ذلك، يحافظ المتوسطان المتحركان البسيطان 100 و 200 يوم على ميلهما الصعودي دون المستوى الحالي، حيث يوفر المتوسط المتحرك البسيط الأقصر دعمًا ديناميكيًا قرابة 2252.40 دولارا.

وفقا للرسم البياني فريم 4 ساعات، فإن تحيز زوج الذهب/الدولار XAU/USD محايد على المدى القريب. انتعشت المؤشرات الفنية من قيعانها الأخيرة، لكنها تحولت إلى الاستقرار حول خطوط الوسط، مما يعكس انخفاض الاهتمام بالشراء. في الوقت نفسه، توقف التقدم خلال اليوم قرب المتوسط المتحرك البسيط 100، على الرغم من تعافي المعدن الثمين فوق المتوسط المتحرك البسيط 20 الثابت. قد يجد الذهب بعض القوة الصعودية في أرقام التضخم الأمريكية الأعلى من المتوقع، مما يحفز حالة العزوف عن المخاطرة.

مستويات الدعم: 2308.30، 2293.50، 2279.60  

مستويات المقاومة: 2327.60، 2337.00، 2345.20 

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى