مركز التعليم

الأسهم الخاصة – Private Equity

تعريف

يخص المصطلح بشكل عام الاستثمار في الشركات غير المدرجة في البورصة (أو الخاصة) بهدف تحقيق مكاسب رأسمالية على المدى المتوسط ​​إما عن طريق بيع هذه الشركات لمجموعة صناعية أو لإدراجها في سوق الأوراق المالية.
تتم عمليات الاستثمار بالشركات غير المدرجة  عامة بواسطة صناديق استثمار أو مؤسسات مالية مختصة.

صندوق الاستثمار في الأسھم الخاصة

هي صناديق استثمار ، بشكل شراكة محدودة ، أو مؤسسة مالية مختصة بشراء و إعادة  هيكلة شركات غير مدرجة . من خلال الحصول على حصة رأسمالية في هذه الشركات ، يكون هدفها هو تحقيق مكاسب رأسمالية على المدى المتوسط ​​إما عن طريق بيع الشركة لمجموعة صناعية أو بإدراجها في سوق الأوراق المالية.

كيف يعمل صندوق الاستثمار في الأسھم الخاصة ؟

يتم جمع مال صندوق رأس المال الخاص من المستثمرين الأفراد والمؤسسات الإستثمارية.
يقوم مدير الصندوق أو الشريك العام (General partner) بإبرام إتفاقية شراكة محدودة مع المستثمرين في الصندوق المعروفين بالشركاء المحدودين (Limited partners ) .
تتسّم الشراكة في الصندوق بالخصائص التالية:
• صندوق رأس المال الخاص هو هيكلية إستثمارية مغلقة.
• شروط الصندوق محددة بشكل صارم.
• تتراوح مدة الصندوق عادةً بين 7 سنوات و12 سنة. يلتزم المستثمرون بتوظيف رأس مالهم في الصندوق ويوظّفون رأسمالاً أولياً لإطلاق الصندوق.
• عندما يحدّد المدير الفرص المناسبة، يستدرج الرساميل فيتعيّن على المستثمر تحويل المال إلى الصندوق للإستثمار في الشركة المستهدفة بحلول التاريخ المطلوب. ويسمّى ذلك سحب رأس المال أو استدراج رأس المالCapital drawdown   Capital call or
• يكبّد مدير الصندوق (الشريك العام) المستثمر (الشريك المحدود) رسماً إدارياً بنسبة 2% ورسم أداء بنسبة 20%.

التوزيعات وفترة الإنجاز

ما أن يتم بيع الشركة المستهدفة أو إدراجها في البورصة من خلال طرح عام أولي- يقوم الصندوق بتوزيع العائدات على الشركاء المحدودين. وتستمر التوزيعات إلى حين بيع حافظة الشركة الأخيرة في الصندوق. وفور إنجاز هذه المعاملة الأخيرة في الصندوق، يتم حلّ الصندوق أو تصفيته.

إستراتيجيات  الاستثمار

تشمل مجموعة واسعة من فرص الإستثمار التي تغطي معظم مراحل دورة حياة الشركة و لكن الأكثر شيوعاً هما :

  • رأس المال المجازف Venture Capital

هو الإستثمار في الشركات اليافعة ذات العائدات المحدودة أو العديمة العائدات.
توجد ثلاث مراحل أساسية للإستثمار في رأس المال المجازف :
1) رأس المال الأولي/المبدئي يتم جمعه عادةً من الأصدقاء والعائلة أو الشركاء لتطوير فكرة أم مفهوم من خلال الجدوى الفنية أو دراسات السوق.
2) رأس مال بدء التشغيل يتم توظيفه في تطوير المنتجات والتسويق الأولي.
3) رأس مال التوسع يموّل النمو ما أن تحقق الشركة اليافعة نسبياً عتبة الربحية.بصور عامة، ينطوي رأس المال المجازف والمسمى في أغلب الأحيان رأس المال المخاطر على أعلى درجة من المخاطر وأعلى العائدات المحتملة في جميع فئات الإستثمارات.

  • رأس مال النمو Growth Capital

هو  الإستثمار في الشركات الناضجة نسبياً الساعية إلى رأس المال لتوسيع عملياتها أو إعادة هيكلتها، والدخول إلى أسواق جديدة .

  •  رأس المال التحويلي Turnaround capital

هو  الإستثمار في الشركات التي تواجه صعوبات ، من أجل إعادة هيكلتها و ربحيتها ومن ثم بيعها في السوق أو ادراجها في البورصة.

  • عمليات الشراء بالرافعة المالية Leveraged buyouts-LBOs

هو شراء شركة بواسطة الاقتراض، على أن يتمّ تسديد القروض لاحقًا عبر بيع جزء من أصول الشركة أو عبر أرباحها.


الإستثمارات المشتركة Co-Investments

يُقصد بالإستثمار المشترك الإستثمار المباشر للمستثمرين في شركة ما إلى جانب صندوق رأس المال الخاص. ويحدث ذلك عندما يرغب الشركاء العامون في تملّك حصة في شركة أكبر حجماً من حجم الشركة المأذون في إتفاقية الشراكة المحدودة.

بلغت قيمة عمليات الاستثمار في  الأسهم الخاصة العالمية من 2014 إلى 2019 نحو 850 مليار دولار أمريكي.

المزيد

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق