Tradersup.com

زوج اليورو مقابل الفرنك السويسرى EUR/CHF لا يزال دون سعر التكافؤ

زوج اليورو مقابل الفرنك السويسرى EUR/CHF لا يزال دون سعر التكافؤ

منذ بدء تداولات الشهر الجارى وسعر صرف زوج العملات اليورو مقابل الفرنك السويسرى EUR/CHF يستقر لما دون سعر التكافؤ بخسائر الى مستوى الدعم 0.9805 الادنى لزوج العملات ويستقر حول مستوى 0.9910 وقت كتابة التحليل. وحول المتوقع لزوج العملات سينتهي سعر الصرف بين اليورو والفرنك العام مرة أخرى فوق سعر التكافؤ ، كما يقول محللو العملات الفوركس في أحد أكبر البنوك في أوروبا.

وفى هذا الصدد يقول روبرتو مياليتش ، محلل العملات الأجنبية الفوركس في بنك UniCredit ، بإن سعر اليورو من المرجح أن يظل أقل من 1.0 على المدى القريب ، لكن المزيد من الهبوط دون هذه المستويات يبدو الآن أقل احتمالًا. واضاف المحلل بالقول “يمكن للبنك المركزى السويسري أن يتحمل بشكل أفضل اليوم عملة قوية لمواجهة التضخم. ومع ذلك ، فمن المرجح أن يتصدى لتقوية الفرنك السويسري التي قد تضر بالاقتصاد خلال دورة رفع أسعار الفائدة الحالية”. ومن جانبه فقد فاجأ البنك الوطني السويسري يوم الخميس 16 يونيو الأسواق المالية برفع سعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس ، وهي الخطوة التي أدت إلى ارتفاع قيمة الفرنك السويسري. وبلغت الانخفاضات ذروتها في الانخفاض إلى ما دون التكافؤ في اليورو الفرنك في 5 يوليو.

يشك محللو الصرف الأجنبي الفوركس بالفعل في أن البنك الوطني السويسري يحذر من ارتفاع سريع للغاية للفرنك ، مستشهدين بالودائع تحت الطلب للبنك المركزي السويسري. وهذه هي احتياطيات النقد الأجنبي التي يعلنها البنك المركزي السويسري ويمكن أن تشير التغييرات في الودائع إلى مدى نشاط البنك المركزي في إدارة عملته.

وقد أرتفعت الودائع تحت الطلب لدى البنك الوطني السويسري إلى ما يقرب من 640 مليار فرنك سويسري في الأسبوع المنتهي في 15 يوليو من 635 مليار فرنك سويسري في الأسبوع السابق. ويضيف المحلل بالقول”يمكن أعتبار الارتفاع علامة مبكرة على أن البنك الوطني السويسري ربما كان نشطًا في سوق العملات الأجنبية لمواجهة قوة الفرنك السويسري”. ويضيف: “قد يرى البنك المركزي السويسري قوة الفرنك السويسري كأداة لمواجهة التضخم ، لكننا نشك في أنه سيقبل تقوية الفرنك السويسري على غرار 2015 ، والتي قد تؤثر على الاقتصاد السويسري بالإضافة إلى رفع أسعار الفائدة”.

وفيما يتعلق بالمسألة البالغة الأهمية المتعلقة برفع أسعار الفائدة ، تتوقع UniCredit أن يقوم البنك المركزي السويسري بتطبيع السياسة النقدية من خلال رفع سعر الفائدة الأساسي إلى 1.00٪ بحلول الربع الثاني من عام 2023. وسيكون هذا التشديد أبطأ قليلاً من المتوقع من البنك المركزي الأوروبي ، والذي من المتوقع أن يرفع معدل الإيداع إلى 1.25٪ بحلول الربع الأول من عام 2023 ، ويظل معلقًا بعد ذلك. وأضاف المحلل “نتوقع بالتالي أن يتراجع الفارق بين سعر الفائدة بين البنك المركزي الأوروبي والبنك المركزي السويسري قليلاً لصالح اليورو خلال الأرباع القادمة”.

وتتوقع UniCredit أن يتم تداول اليورو مقابل الفرنك EUR/CHF دون التكافؤ في الوقت الحالي ، لكنه يتعافى مرة أخرى إلى 1.03 بحلول الربع الرابع من عام 2022 و 1.05 بحلول الربع الرابع من عام 2023.
شارت اليورو فرنك EUR/CHF

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى