Forexالأخبار

فوركس- الدولار يتراجع بعد بيانات المصنع الامريكية

Investing.com – انخفض الدولار مقابل سلة من العملات الرئيسية الأخرى لليوم الاثنين بعد ان اشارت بيانات إلى أن النمو في قطاع الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة تباطأ الشهر الماضي.

وتراجع مؤشر الدولار والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية ليتداول عند 100.36 الساعة 10.50 بالتوقيت الشرقي.

أشارت التقارير الاقتصادية الأمريكية إلى أن نمو التصنيع تباطأ قليلا في مارس، لكن الإنفاق على البناء ارتفع إلى أعلى مستوى له في أحد عشر عاما في الشهر الماضي.

وذكر معهد ادارة التموين ان مؤشر نشاط التصنيع تراجع إلى 57.2 الشهر الماضي من قراءة فبراير إلى 57.7.وكان المحللون يتوقعون انخفاضا إلى 57.0.

وفي الوقت نفسه، ذكرت وزارة التجارة أن مؤشر الانفاق على البناء ارتفع بنسبة 0.8٪ ليصل إلى 1.19 تريليون دولار في الشهر الماضي، معظم شهر أبريل 2006.

وفي تقرير منفصل، قالت شركة البيانات المالية ماركيت أن مؤشر التصنيع الامريكي تراجع إلى 53.3 من 54.2 في فبراير.

وعززت البيانات وجهة النظر القائلة بأن الاقتصاد ينمو بمعدل قوي ولكن ليس سريع، مما يشير إلى أن مجلس الاحتياطي الفدرالي من المرجح أن يتمسك بوتيرة تدريجية لرفع أسعار الفائدة.

وأنهى مؤشر الدولار الربع الأول متراجعا بنسبة 3٪ تقريبا وسط تزايد الشكوك حول ما إذا كانت المقترحات الاقتصادية لإدارة ترامب ستعزز الاقتصاد الأمريكي وتسمح لمجلس الاحتياطي الفدرالي بتشديد السياسة بشكل أكثر قوة.

وتدعم المعدلات المرتفعة عادة الدولار من خلال جعل الأصول الأمريكية أكثر جاذبية للمستثمرين الباحثين عن عوائد.وانخفض الدولار إلى أدنى مستوياته في يوم أمس مقابل الين، مع تراجع الدولار/ين بنسبة 0.42٪ ليسجل 110.95.

واظهر مسح “تانكان” الذي قام به البنك المركزي الياباني في وقت مبكر من يوم الاثنين ان معنويات الاعمال بين الشركات اليابانية الكبيرة ارتفعت الى اعلى مستوى لها منذ عام ونصف العام مما يشير الى ان الانتعاش الاقتصادي آخذ في الاتساع.

وتداول وتداول اليورو/دولار بتغيير بسيط عند 1.0654، بالقرب من أدنى مستوياته في أسبوعين عند 1.0650.

وظل اليورو متراجعا ، حيث لم يبدي المستثمرون توقعات بأن البنك المركزي الأوروبي يقترب من تشديد السياسة النقدية.

وتراجع الباوند/دولار بنسبة 0.57٪ ليسجل 1.2478 بعد أن أظهرت البيانات أن النمو في قطاع الصناعات التحويلية في المملكة المتحدة تباطأ الشهر الماضي مع ارتفاع التضخم في الطلب على السلع الاستهلاكية.

قد يهمّك أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى